• الاثنين غرة ذي القعدة 1438هـ - 24 يوليو 2017م
2017-06-07
جمعية الرياضيين
2017-05-31
للإبقاء على الـ14
2017-05-24
أهلاً بالعودة
2017-05-17
كأس الخير
2017-05-03
الله يعينك يا سلمان
2017-04-26
القاهرة.. أبوظبي
2017-04-12
البناء ليس كالهدم
مقالات أخرى للكاتب

خليجية المرأة ويوم المرأة

تاريخ النشر: الأربعاء 15 مارس 2017

منذ أن انطلقت البطولة الخليجية للمرأة في نسختها الخامسة بالدوحة، وأنباء الفرح تتوالى تباعاً بتحقيق فتياتنا للعديد من الميداليات الملونة في الألعاب المختلفة وحققن البطولة في بعضها وتسيدن في البعض الآخر، وإن كانت المحصلة العامة لم تتضح بعد إلا أن فتياتنا أثبتن قوتهن وبراعتهن في كل الرياضات التي شاركن فيها.

ففي الكرة الطائرة حققن الذهب وفي اليد حللن وصيفاً وفي أم الألعاب حصدن 12 ميدالية ملونة وتصدرن المنتخبات المشاركة في البطولة.

جهود مقدرة من الاتحادات المشرفة على الألعاب المشاركة وللعناصر النسائية في تلك الاتحادات، اللاتي بذلن جهداً مضاعفاً في تحقيق ما تحقق وللهيئة العامة لرعاية الشباب واللجنة الأولمبية وللمجالس الرياضية التي سهلت مشاركتهن ووفرت متطلبات المشاركة رغم ضبابية المشاركة وشح الميزانية وتأخيرها التي أثرت على الإعداد الجيد إلا أن قهر المستحيل والتغلب على الصعاب زادهن إصراراً على تحقيق الهدف.

وتحول التحدي الأكبر على كاهل لجنة رياضة المرأة في الاتحاد النسائي العام بتوجيه من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، ومتابعة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة أكاديمية الشيخة فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية رئيسة نادي سيدات أبوظبي، إلى إنجاز رياضي غير مسبوق لرياضة المرأة الإماراتية على المستوى الخليجي حتى أمس وقبل إسدال الستار على البطولة، والتي صادف إقامتها عيد اليوم العالمي للمرأة وفي مستهل مشاركاتنا الخارجية في عام الخير الذي حل خيراً.

ومع الأخبار المفرحة التي تردنا بين الحين والآخر، لا بد أن نشيد بالجهود الكبيرة التي تقوم بها نورة السويدي رئيسة لجنة رياضة المرأة مديرة الاتحاد النسائي العام رئيسة الوفد، ومنى الشامسي مديرة البعثة، وسحر العوبد أمين السر المساعد في اتحاد ألعاب القوى، وأخواتهن مشرفات الألعاب المشاركة، لما يبذلن من جهد مضاعف لتحقيق طموح المرأة الإماراتية الرياضية في هذا العرس الرياضي النسوي الخليجي، الذي من خلاله ستضع المرأة الإماراتية والخليجية أقدامها على سلم المجد الأولمبي والعالمي في القادم من المشاركات.

فتحية إجلال وتقدير لهن للنجاحات التي حققن.. فرياضة الإمارات على موعد مع التألق معهن وسيكملن المسيرة معاً بالتمكين وبروح المكان وبالمعادلة التي كسبنا بها الرهان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا