• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

محمد البادع

  • رئيس القسم الرياضي.
  • ولد في مدينة العين عام 1978.
  • حاصل على بكالوريس (تقدير امتياز) في الإعلام والمعلومات والعلاقات العامة من جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا عام 2003.
  • حاصل على جائزة راشد للتفوق العلمي، وتعطى هذه الجائزة للحاصلين على المرتبة الأولي في كل تخصص في مختلف الجامعات.
  • التحق بالعمل في الصحيفة عام 2002، وتدرج في المهنة من صحفي ميداني - مسـؤول ديسك - صحفي رئيس - مساعد رئيس القسم الرياضي- رئيس القسم.
  • حاصل على جائزة الصحفي المثالي في "الاتحاد" 2007.
  • حاصل على جائزة تريم عمران تريم لأفضل تحقيق صحفي لعام 2009-2010.
  • مرشح لجائزة الصحافة العربية عام 2009-2010.
  • عضو لجنة الاعلام الرياضي.
  • عضو في جمعية الإمارات للصحفيين.
محمد البادع
 22-04-2018 

«العين» هو القصة

لا أحد أقدر من العين على منح جماهيره الفرحة في كل الأوقات، حتى تلك التي تجافيه خلالها البطولات.. هو لدى الأمة العيناوية ليس مجرد فريق، لكنه حلم وأمنية وأب يصطحب ولده
 12-04-2018 

الفرعون الأخير

رغم أننا كنا نريد لمانشستر سيتي التأهل إلى نصف نهائي دوري الأبطال الأوروبي، بوصفه نادينا، إلا أن شيئاً وحيداً خفف عنا، وهو أن المصري العربي محمد صلاح هو من قاد فريقه
 11-04-2018 

جائزتنا الأجمل

كيف يتبدل العمل وتتلون الحياة بألوان الفرحة.. كيف تشعر أنك رغم سنوات الكتابة لم تكتب بعد وأنك تعيش بدايات جديدة.. كيف تزداد قرباً من قلمك ومن صفحاتك ومن قارئك بهذه الدرجة..
  أسم المقال
أرشيف الكاتب
 10-04-2018 

اللعب علينا!

من نصدق إنْ اختلف الشركاء.. خلف من نسير إنْ تفرق رواد المسيرة.. ماذا نفعل إنْ أعيتنا السبل وهل بات الجري للخلف سمة لدى البعض في وقت نحاول فيه أن نمضي قدماً..
 09-04-2018 

العائد من الظل

هناك أندية ليس مستساغاً أن تبقى في الظل، وإن حدث فيبدو ذلك كالاستثناء، يجب ألا يستمر طويلاً، تماماً كحال فريق بني ياس، الذي عاد سريعاً إلى دوري الخليج العربي، ليشارك في
 05-04-2018 

هذه «الاتحاد»

من حقنا أن نباهي.. أن نقول هذه هي «الاتحاد» مرآة الشارع ونبض الناس.. من حقنا أن نفرح وأن تفرحوا معنا.. لأننا لم نخذلكم يوماً، ولأنكم اخترتم من يقدركم.. من حقنا في
 04-04-2018 

شقيق عموري

ليس سهلاً أن تعيش في جلباب أحد أو في ظله، سواء بإرادتك أو بغير إرادتك.. يحدث ذلك كثيراً في الحياة.. يحدث مع أبناء لمشاهير تطاردهم مكانة آبائهم، فتطمس كل ما لديهم
 03-04-2018 

فارس سبق الحلم

حين لا يكون سوى أنت والريح.. أو أنت والمدى.. حين لا تنتظر من يأتي خلفك.. حين تصبح المسافة بينك وبين غيرك غير قابلة للطي ولا للبلوغ.. كيف بإمكانك أن تجري وحدك..
 02-04-2018 

الأول.. للأول

لم يكن فوز المهر «ثاندر سنو» لجودلفين بالمركز الأول في الشوط الرئيس والأغلى لكأس دبي العالمي، من بين أفضل تسعة خيول في العالم، رغم جماله وعبقريته، سوى جزء في الصورة الكبرى
 01-04-2018 

الفارس والمطر

في معرض حديثها عن كأس دبي العالمي للخيول، اختارت صحيفة «كيلير ناشريشتين» عنوان «المطر وسط الصحراء»، لتصف به روعة ما قدمته دبي للعالم ولنفسها، وفي تقريرها عن الكأس، لم تجد «سي
 21-03-2018 

شكراً «أم الإمارات»

تنوء المرأة.. أي امرأة بما تحمله من أعباء تتصاعد من البيت إلى العمل.. تدرك أنها النصف وربما أكثر.. هي قطعاً كل الحياة.. هي الأم التي أنجبت وربت وثابرت وصبرت وآثرت على
 13-03-2018 

رؤية ذياب

باتت الحوارات طقساً معتاداً في مسيرتنا المهنية، فلا يخلو عدد تقريباً من حوار مع مسؤول أو إداري أو مدرب أو لاعب، لكنها في معظمها أحاديث عن الحاضر، وسرد لوجهات النظر في
 06-03-2018 

اتحاد الفخر

في معظم إنجازاتنا وأيامنا الزاهية، يطل اتحاد الجو جيتسو كعادته، بوابة للذهب وللفخر وللتفاؤل، بأن القادم أروع وأحلى، طالما أن لدينا تلك السواعد وتلك الرؤى، وهذه الخطوات المدروسة التي تفعل ما
 05-03-2018 

خارج الصندوق

قضت رياضة الإمارات عقوداً عديدة، وهي تفكر داخل الصندوق.. خطط واستراتيجيات، قصيرة ومتوسطة وطويلة الأمد، تنفذ كل إدارة ما تستطيع منها، وتأتي إدارة أخرى بعدها لتعمل من الصفر، وتتبنى هي الأخرى
 04-03-2018 

هذا هو العين

الأبطال لا يقنعون بالاعتياد.. لديهم القدرة على مخالفة كل التوقعات، والذهاب إلى أكثر مما يستطيعون.. لديهم القدرة على فرض واقع جديد ومعطيات جديدة.. يستطيعون أن ينسجوا حكايات مختلفة، تباهي بها الكرة
صفحة 1 من 11