• الثلاثاء 26 شعبان 1438هـ - 23 مايو 2017م

سعد جمعة

  • من مواليد رأس الخيمة عام 1964.
  • التحق بالعمل في صحيفة الإتحاد عام 1985، ومارس جميع فنون الكتابة الصحفية.
  • lشرف على الصفحة الثقافية حتى شهر يونيو 2014.
  • عضو في كل من اتحاد كتاب وأدباء الامارات، جمعية الصحفيين الإماراتية.
  • عضو في الصحافة الدولية.
  • صدر له، "الراقص" كتاب شعر عن مؤسسة الانتشار العربي بيروت 2000.
  • "دون مرآة ولا قفص" كتاب شعر صادر عن أزمنة للنشر والتوزيع الأردن 2006.
  • "سراط نقي قربك" كتاب شعر صادر عن هيئة ابوظبي للثقافة والتراث 2008.
  • حصل على جائزة تريم عمران الصحفية في حقل "العمود الصحفي" 2011 - 2012 .
سعد جمعة
 18-05-2017 

قتلة الطرق

في الآونة الأخيرة أصبحت من الذين يقطعون مسافات طويلة في آخر الأسبوع، رحلة تمتد بمسافة 250 كيلو متراً، يحدث فيها أن تشاهد مستويات مختلفة من الالتزام بقواعد السير والمرور. مستويات تتوزع
 23-03-2017 

«ناس الغيوان»

في مطلع السبعينيات من القرن الماضي أطلت على الساحة المغربية والعربية فرقة من خمسة أشخاص، أتوا جميعاً من «الحي المحمدي»، أحد أفقر الأحياء في مدينة الدار البيضاء المغربية، يحملون شغفاً موسيقياً
 09-03-2017 

«أسوار» دنزل

عندما حاول المجنون «جابريال» أن يعزف على السكسفون موجهاً بوقه إلى السماء كي يفتح بوابة ليمر شقيقه الميت إلى هناك، إلى حيث القديس بطرس «يستقبل الموتى»، لم تنطلق النغمة الجنائزية من
  أسم المقال
أرشيف الكاتب
 09-02-2017 

المكشوف

تطل الجماعات الإرهابية علينا ـ حسب الأنباء المتواردة من مناطق النزاع ــ بعقولها المتحجرة، الملأى بلغة الدم، والخالية من الرحمة والرأفة، تطل من عفونة التاريخ، والعصور الظلامية، لتشوه الحياة، لتقلق وتخيف
 26-01-2017 

«كالماء.. للشوكلاتة»

في لحظة تجلي عالية للحب، فقدت «تيتا» حرارة جسد حبيبها «بيدرو»، حيث توقف قلبه عن النبض وفارق الحياة؛ «تيتا» أمام هذا الحدث الذي هزها بقوة، حسرة وأسى وخوفاً وحزناً، ما كان
 01-12-2016 

سيمفونية الإمارات

بنشيد الأمل نهضتِ، تجدفين نحو ضوء القمر، ونحو أشعة الشمس، تتمايلين مع صوت النهام، والهولو واليامال، مع إيقاع المراويس والأكف وهي تُسمع تصفيقها أعماق البحر ويتردد صداها في الفضاء الشاسع حد
 20-10-2016 

الفوضى الخلاقة.. موت الأخلاق

تشكّل الأخلاق مرتكزاً ثقافياً أساسياً في الحياة البشرية، تلك الأخلاق التي تقوم على احترام حقوق الإنسان في العيش الكريم، واحترام حريته وعزته وكرامته في الحياة والممات، ففي ذهاب الأخلاق يتحوّل الإنسان
 06-10-2016 

«الحق في النسيان»

في لحظة مليئة بالغيرة والرغبة في الانتقام من الحبيب، حيث تمتلئ قصص الحب بالكثير من جنون الغيرة والخروج عن المألوف وعدم القدرة على السيطرة على المشاعر، سقطت الشابة الإيطالية «تيتسيانا» (31
 22-09-2016 

حسن شريف

عبر درب الحياة مر حسن شريف، زرع سيرة مختلفة ومغايرة للسائد، وضع بصمته التي أصر عليها في مشهد الفن التشكيلي وغادر، ترجل، فتح الباب وغادر هذه الدنيا تاركاً إرثاً فنياً لن
 01-09-2016 

المدرسة والفن

ها هو عام جديد من مسيرة التعليم قد انطلق، ليمر الأبناء في طريق العلم والمعرفة، بطموحات وآمال كبيرة، ترنو إلى المستقبل، حيث العمر الجديد وآفاق الطفولة والشباب، وهي تتفتح في مسيرة
 18-08-2016 

جاسم.. الحياة

يأتون من روح القيم النبيلة، تملأ روحهم المحبة والشوق العالي لتحقيق سلام الإنسان، هكذا هم دائماً الأشخاص الذين ولد الخير في نفوسهم، وتربع بقيمه العالية في تفاصيل حياتهم ليكون سلوكاً طبيعياً
 04-08-2016 

خارج النمط

تمضى الحياة بنا نحو واقعها الجديد، تنشر فرحاً هنا وتنشر حزناً هناك، يتشبث بها الجميع ويصارع من أجلها الجميع؛ هناك من يعشقُها حتى التوحد، يهيمُ بها، ينغمس في فنونها وجنونها الفاتن،
 21-07-2016 

لكمة في وجه القبح

في بداية السبعينيات، حيث كانت مباريات محمد علي كلاي تنقل فجراً عبر التلفاز، كنا نتحلق في البيت أمام الشاشة، برفقة الجدة التي كانت تهلل وتكبر وتدعو لمحمد علي بالنصر مرددة: «الله
 02-06-2016 

الماضي.. الحاضر

يمكن للماضي والحاضر، أن يتماهيا مع بعضهما ويتصالحا برغم التغير الكبير في التفاصيل، الماضي جميل كما كان، والحاضر الذي هو جزء من ذلك الماضي جميل أيضاً كما هو.
الأسوياء من البشر
 05-05-2016 

القراءة

تشكلت البدايات من القراءة، خرج البشر من الظلام إلى النور عبر القراءة؛ القراءة تلك الجوهرة التي تزين صدور الحضارات والعالم.. جوهرة الشعراء والكتاب، البحاثة والروائيين والقصاصين، الحكماء والفلاسفة والرسامين والحكائين. عبر
صفحة 1 من 2