• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

125 من كبار التجار والمسؤولين

«فيزا» تبحث فرص وآفاق التجارة الإلكترونية في المنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2018

دبي (الاتحاد)

استضافت شركة Visa، النسخة الأولى من «قمة التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا» التي جمعت تحت مظلتها عدداً من صناع القرار وقادة قطاع التجارة الإلكترونية، لمناقشة الابتكارات والتوجهات والفرص والتحديات التي تسهم في صياغة المشهد المستقبلي للتجارة الإلكترونية في المنطقة.

وعبر سلسلة من ندوات النقاش والعروض التوضيحية والحوارات المفتوحة، تطرق المشاركون إلى النمو المتسارع في حجم التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وناقشوا دور الأنماط الاستهلاكية الجديدة، واللاعبين الجدد في القطاع، والابتكارات الحديثة في التأثير على هذا المشهد وصياغة ملامحه.

إضافة إلى ذلك، بحث المشاركون عدداً من أبرز العوامل المؤثرة والمعوقات في القطاع، بما فيها تحسين تلبية الطلبات، والدفع عند التسلم، والحلول الرقمية، وتجارة التجزئة عبر قنوات الدفع المتعددة.

وتضمنت القمة التي عقدت في دبي، مجموعة متنوعة من المواضيع مثل تعزيز الثقة، وتطوير تجربة المستخدم، ودفع عجلة التجارة الإلكترونية، وشارك فيها أكثر من 125 من كبار المسؤولين في عدد من أبرز الشركات في القطاع، مثل «سوق»، و«كريم»، و«طيران الإمارات»، و«تجوّل»، و«فيتشر» و«طلبات» و«نون»، إضافة إلى ممثلين عن مؤسسات مالية رائدة مثل بنك الإمارات دبي الوطني و«إتش أس بي سي»، و«بيت التمويل الكويتي».

وقال إيهاب أيوب، المدير العام لشركة Visa في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «في ظل التوقعات التي تشير إلى تضاعف حجم التسوق عبر الإنترنت في منطقة الشرق الأوسط ليصل إلى 69 مليار دولار بحلول عام 2020، تتوافر أمام التجار وشركات الخدمات المالية والمستهلكين مجموعة هائلة من الفرص والإمكانات.

إذ يمثل قطاع التجارة الإلكترونية محركاً حقيقياً لنمو اقتصادات المنطقة، لكن ضمان نموه المتواصل يستلزم فهم المشهد الراهن، واستكشاف الآفاق المستقبلية بشكل أفضل.

ومن خلال تبادل أفضل الممارسات، والتعاون مع أبرز اللاعبين في القطاع كالبنوك وشركات التكنولوجيا المالية، وشركات تكنولوجيا المدفوعات، والحكومات من خلال منصات متخصصة، مثل قمة Visaللتجارة الإلكترونية، يتجسد هدفنا في رصد الفرص المتاحة واغتنامها، وذلك في سبيل تحفيز انتقال المستخدمين نحو التجارة الإلكترونية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا