• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

التغيّر المناخي يهدد بنقص موارد المياه العذبة على الأرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2018

باريس (أ ف ب)

تعيش الأرض أزمة مياه منذ وقت طويل، لكن ارتفاع حرارتها بفعل التغيّر المناخي يهدد بمفاقمتها وتسريع وتيرتها، ليكون العالم على أبواب أزمة وشيكة في المياه العذبة.

وفي ظلّ الانفجار السكاني والإفراط في الريّ وغيرها من العوامل البشرية، صارت خزانات المياه العذبة الطبيعية في الأرض مهددة بالجفاف، ثم أضيف إلى ذلك الاحترار المناخي الذي يوشك، إن استمرت وتيرته على حالها، بالتسبب مع سائر العوامل الأخرى بأزمة كبيرة في المياه العذبة على الأرض.

وقبل سنوات، كانت مدينة كيب تاون، ثانية كبريات مدن جنوب أفريقيا بمنأى عن أزمة الجفاف. ففي عام 2014 كانت خزاناتها الستة مليئة بالماء، لكن بعد 3 سنوات من الجفاف القاسي بلغت هذه الخزانات أدنى منسوب لها، وبات السكان مدعوين لعدم استخدام أكثر من 50 ليتراً يومياً للشخص الواحد.

وكان خبراء المناخ حذّروا من هذا الأمر، وقالت هيلين زيل المسؤولة في مقاطعة الكاب الغربية «قد يضربنا الاحترار المناخي عام 2025، لقد حذّرتني خدمات الأرصاد الجوية من أن نماذجهم لم تعد صالحة».

نضوب وتلوّث ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا