• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

في اليوم الأخير من قمة الحكومات.. «طرق دبي» تعلن:

تنظيم مؤتمر وجائزة تحدي دبي العالمي للتنقل ذاتي القيادة أكتوبر 2019

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2018

تحرير الأمير (دبي)

أعلنت هيئة الطرق ومواصلات دبي في اليوم الأخير من أعمال القمة عن إطلاق مؤتمر دبي العالمي للتنقل ذاتي القيادة، وجائزة تحدي دبي في أكتوبر 2019، وذلك برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وبتعاون وثيق مع جامعة خليفة ومؤسسة نيو سيتيز العالمية، فيما تبلغ القيمة الكلية للجوائز المخصصة للتحدي أكثر من خمسة ملايين دولار.

وقال مطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس بهذا الخصوص: «إن التقديم للجائزة يتم عبر الموقع الإلكتروني، فيما يهدف التحدي إلى تحويل 25% من إجمالي رحلات التنقل في دبي، إلى رحلات ذاتية القيادة بحلول عام 2030 ، وهو عبارة عن مسابقة عالمية تهدف إلى التوسع في استخدام التنقل ذاتي القيادة على المستويات كافة، وتشجيع الشركات الرائدة في هذا المجال، بقصد التعامل مع التحديات القائمة مثل الازدحامات المرورية، وانخفاض عدد مستخدمي وسائل المواصلات العامة، وتحدي الميل الأول والأخير، لوصول الركاب لوجهاتهم النهائية».

وقال الطاير: «تم تخصيص 3 ملايين دولار لفئة الشركات الرائدة، ومليون ونصف مليون دولار لفئة الشركات الناشئة، و600 ألف دولار لفئة الجامعات والمؤسسات الأكاديمية، بقيمة 300 ألف دولار للجامعات المحلية، ومثلها للعالمية».

وقال الدكتور عارف الحمادي، مدير جامعة خليفة ونائب الرئيس التنفيذي بالإنابة: «إن الجامعة تتبنى أهم معهد بحوث روبوتية في المنطقة، عبر 25 باحثاً في مجال الروبوتات، فضلاً عن مجموعة من المرافق البحثية الحديثة والمتعددة التخصصات، بما في ذلك مركز معالجة الإشارات البصرية وتحليلها ومختبرات أخرى متقدمة في فروعها كافة»، لافتاً إلى أن الجامعة أطلقت جائزة «محمد بن زايد العالمية للروبوتات» التي يبلغ مجموع جوائزها خمسة ملايين دولار، وتجتذب أفضل الخبرات في مجال الروبوتات من جميع أنحاء العالم.

موضحاً أن الجامعة ستنشئ مركزاً موسعاً للتميز في مجال الروبوتات بغية تأسيس مركز للتميز في الإمارات قادراً على المنافسة مع أفضل المختبرات في العالم.

وأشار إلى أن مركز جامعة خليفة للروبوتات والأنظمة الذاتية المستقلة على ثلاثة محاور هي: الروبوتات لفحص البنية التحتية، والروبوتات للبيئات الوعرة والروبوتات للتطبيقات الصناعية، إذ ستركز هذه المحاور على التحديات التكنولوجية الرئيسة في مجال الروبوتات، مثل الاستشعار والتصور الاصطناعي، والذكاء الاصطناعي، وغيرها. وصنف جون روسانت الرئيس التنفيذي لمنظمة نيو سيتيز ومدير تنظيم مؤتمر لوس أنجلوس كوموشن: دبي باعتبارها من أكثر المدن إبداعاً في العالم، والأكثر توجهاً نحو المستقبل في مجال التنقل، إذ تعمل على تطوير أنظمة المواصلات الذكية بسرعة قياسية ومن دون توقف لتلبية الاحتياجات المستقبلية، عبر استشراف مستقبل التنقل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا