• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

«الوطني للأرصاد» و«البحوث الفلكية» بمصر يوقعان مذكرة تفاهم في مجال الزلازل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2018

أبوظبي (الاتحاد)

وقع المركز الوطني للأرصاد والمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية في جمهورية مصر العربية أمس، مذكرة تفاهم بشأن التعاون العلمي والبحثي في مجال الزلازل الذي يعتبر أحد متطلبات الحفاظ علي التنمية المستدامة.

وتهدف الاتفاقية إلى تبادل المعلومات الزلزالية علي مدار الساعة للمساهمة في رفع قدرات شبكات رصد الزلازل، ومراقبة النشاط الزلزالي على حدود شبه الجزيرة العربية، وخصوصا منطقة البحر الأحمر، ومواكبة التطورات والمستجدات العلمية محلياً وإقليمياً وعالمياً، وكذلك تبادل المنشورات والدوريات العلمية في مجال الزلازل، بالإضافة إلى إجراء الدراسات والبحوث المشتركة خاصة التي تهدف إلى الحد من مخاطر الزلازل حال حدوثها. كما تسهم الاتفاقية إلى تعزيز سبل التعاون الفني والتقني، وتبادل الخبرات بينهما، وصولاً إلى إنشاء قاعدة معلومات وبيانات مشتركة خاصة بالنشاط الزلزالي في بلديهما، وعلى الجزيرة العربية، ما يعود بالفائدة على البلدين الشقيقين والمنطقة العربية.

ووقع الاتفاقية عن المركز الوطني للأرصاد، الدكتور عبد الله أحمد المندوس، مدير المركز، وعن المعهد القومي للبحوث الجيوفيزيقية الدكتور حاتم حمدي عودة، رئيس المعهد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا