• الجمعة 09 رمضان 1439هـ - 25 مايو 2018م

الأرياني: إيران دربت الآف المقاتلين للانقلاب على الشرعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2018

الرياض (وكالات)

كشف وزير الإعلام اليمني معمر الارياني عن أن «إيران جهزت ودربت الآلاف من المقاتلين في لبنان وإيران ودول أخرى، استأجرتهم لذلك من أجل الانقلاب على الشرعية اليمنية. وقال إن الحوثيين استغلوا المبادرة الخليجية التي جاءت لتؤسس السلام العادل لكل اليمنيين من أجل التجهيز والانقلاب على الدولة في 21 سبتمبر 2014، وإسقاط العاصمة ومؤسسات الدولة المدنية والعسكرية، وأعلنوا الحرب الشاملة على اليمنيين، واستهداف الأشقاء في السعودية. وأكد وزير الإعلام، في الندوة التي نظمتها جامعة دار العلوم في العاصمة السعودية الرياض بعنوان «عملية إعادة الأمل إنجازات وتطلعات»، أن اليمن ابتلي بجانحة الحركة الحوثية التي تحولت إلى خطر يهدد أمن اليمن والإقليم والعالم، مضيفاً أن ميليشيات الحوثي «أثبت دمويتها وعنفها الذي يتم تغذيته من طهران».

وقال إن اليمن يعيش منذ 3 سنوات حالة من التشرذم والضعف والإرهاق بسبب الغزو الإيراني عبر ميلشيات الحوثي الانقلابية، لافتاً إلى أن الأشقاء في الخليج والتحالف العربي، يقفون إلى جانبنا ويضمدون جراحنا ويعيدون الابتسامة التي طالما اختفت من على شفاه اليمنيين. وقال وزير الإعلام اليمني «إن إطلاق عملية إعادة الأمل كأكبر حملة إنسانية شاملة جاء لمعالجة ما خلفه حكم الميليشيا الحوثية الإيرانية التي تستنزف المال العام».

وأشار معمر الارياني «عندما نتحدث عن الحوثيين، فإننا نتحدث عن مشروع إستراتيجي إيراني في اليمن، والعلاقة بين هذا التنظيم المتمرد المسلح وإيران الفارسية لم تعد خافية، فهي تقدم له دعماً مالياً وإعلامياً وسياسياً مفضوحاً ومباشراً، إلى جانب الدعم الاستخباراتي والعسكري عبر «حزب الله» اللبناني، موضحاً أنه ومنذ الثمانينيات، وقادة «الثورة الإسلامية» في إيران يعكفون على قراءة خريطة المشهد السياسي والاجتماعي لليمن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا