• الأحد 02 جمادى الآخرة 1439هـ - 18 فبراير 2018م

عودة السياحة البريطانية لتونس بعد 3 أعوام انقطاع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2018

عواصم (وكالات)

وصلت أمس أولى رحلات توماس كوك لتونس خلال 3 أعوام وعلى متنها 220 سائحاً بريطانياً، ما يجعلها أول شركة سياحة بريطانية كبرى تستأنف عملياتها هناك منذ أن قتل مسلح إرهابي 30 بريطانيا على شاطئ فندق بسوسة عام 2015. بينما خففت السلطات اليابانية تحذير السفر لرعاياها الراغبين في الذهاب إلى تونس مع تحسن الوضع الأمني في عدة جهات في البلاد منذ الاعتداءات الإرهابية الدامية التي استهدفت عام 2015 متحف باردو بالعاصمة وفندقاً بمدينة سوسة السياحية، وحصدت أرواح 60 سائحاً أوروبياً.

ومن شأن استئناف توماس كوك رحلاتها إعطاء دفعة قوية لقطاع السياحة الذي بدأ بالفعل في التعافي مع تحسن ملحوظ في الإيرادات وعدد الزائرين خلال عام 2017. واستقبل مطار النفيضة الواقع بالقرب من منتجع سوسة الفوج السياحي البريطاني أمس.

وجاء إعلان بريطانيا واليابان بالتزامن مع كل من الدنمارك والنرويج وآيسلندا والسويد وفنلندا وبلجيكا، رفع تحذير رعاياها من السفر إلى تونس بغرض السياحة. إلى ذلك، أعلنت الداخلية التونسية القبض على عدد من الإرهابيين في إطار التصدّي للإرهاب بعدة محافظات. وأوضحت الداخلية أن فرقة الأبحاث والتفتيش بالحرس الوطني القت القبض على إرهابي بمحافظة القيروان، كما تحفظت على 3 عناصر إرهابية بمحافظات بنزرت والمنستير جندوبة الحدودية مع الجزائر.