• السبت 08 جمادى الآخرة 1439هـ - 24 فبراير 2018م

«السلطة» تستوعب 20 ألفاً من موظفي «حماس» شريطة تسلم إدارة غزة بالكامل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2018

عواصم (الاتحاد، وكالات)

أعلنت حكومة الوفاق الفلسطينية للمرة الأولى، أمس، عزمها استيعاب 20 ألف موظف ممن عينتهم «حماس» في قطاع غزة حال تمكينها من إدارة القطاع بشكل كامل. ودعت الحكومة في بيان عقب اجتماعها الأسبوعي برام الله، الحركة إلى «إزالة العراقيل كافة، والمضي قدماً في تحقيق المصالحة الوطنية، والتوقف عن فرض اشتراطاتها، غير أبهة بالأوضاع الكارثية لسكان القطاع».

كما طالبت بضرورة السماح بعودة جميع الموظفين القدامى إلى عملهم ممن عينتهم السلطة الفلسطينية قبل منتصف 2007، وإنجاز ذلك بالكامل كخطوة أولى لا بد منها باعتبارها تمثل حجر الأساس للانتقال إلى معالجة بقية الملفات الأخرى.

ويعد ملف الموظفين واحداً من أبرز ملفات الخلاف بين «فتح» و«حماس»، في ظل مطالبة الأخيرة بدمج ما يزيد على 40 ألف موظف عينتهم بعد سيطرتها على قطاع غزة.من جانب آخر، طالبت اللجان الشعبية للاجئين الفلسطينيين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، أمس، وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا» والمجتمع الدولي بتحمل مسؤولياتهما في مواجهة تحديات القضية الفلسطينية. وقال مسؤول اللجان في منظمة التحرير عاطف أبو حمادة، إن خفض الدعم المالي المقدم للأونروا يعني تقليص الخدمات الغذائية والصحية والتعليمية التي تقدمها الوكالة للاجئين الفلسطينيين «بهدف إخضاعهم للابتزاز، ولفرض الحلول الاستسلامية عليهم».