• الاثنين 03 رمضان 1438هـ - 29 مايو 2017م

زوار أجانب يحتفون بإصداراتها ومخطوطاتها القديمة

مكتبة الأرشيف الوطني.. حافظة الموروث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 مارس 2017

أشرف جمعة (أبوظبي)

عبر سنوات طويلة يرسخ الأرشيف الوطني بوزارة شؤون الرئاسة لمكانته التاريخية، متدثراً بالأحكام التقنية، والإيقاع الزمني المنضبط بما يعبر عن تجارب خصبة في أرشفة الموروث الشعبي الإماراتي، فهو يحتفظ بمخطوطات قديمة ووثائق قيمة وبيانات وفيرة تحمل في طياتها أصداء الزمن الماضي بكل تفاصيله المدهشة المتوارية في صفحات الأيام.

ومكتبة الأرشيف الوطني ملاذ الباحثين الأكاديميين وطلاب الجامعات بما تكتنز من مؤلفات جامعة ومخطوطات موغلة في القدم، فأرشيفات الدولة كلها تصب في أنهار هذا الأرشيف الوطني الذي يغمر حركة البحث بضوء مشع، ويشكل ذائقة الموروث بدرر تسهم في تعميق الفكر، ومن ثم الحفاظ على تراث الآباء والأجداد.

خدمات وتسهيلات

حول دور الأرشيف الوطني في تعميق حركة البحث العلمي وأهمية مكتبته الثرية يقول ماجد المهيري المدير التنفيذي في الأرشيف الوطني، إن مكتبة الإمارات بحثية جداً ومتخصصة، وهي جزء من البرنامج العلمي والبحثي للأرشيف الوطني، فهي تتيح للباحثين والدارسين وطلاّب المعرفة خدمات الاستفادة من مجموعاتها الغنية والمتخصصة التي تغطي مجالات اهتمامات الأرشيف بمختلف أوعيتها الورقية والإلكترونية، وقد أسست المكتبة مع تأسيس الأرشيف الوطني بوزارة شؤون الرئاسة عام 1968، وتنبثق أهدافها من أهداف الأرشيف، فهي تقتني المصادر والمراجع العلميّة النّفيسة للحضارة العربية والإسلامية، وتركّز في الموضوعات الخاصة بدولة الإمارات ومنطقة الخليج، لتيسير سبل الانتفاع للمستفيدين.

ولفت إلى أن مكتبة الإمارات تسعى لتقديم الدعم لنشاط البحث والمساهمة في تحقيق مهام الأرشيف الوطني، وذلك من خلال اقتناء مصادر المعلومات وتنظيمها بمختلف أشكالها لاستخدام المستفيدين -من داخل الأرشيف الوطني وخارجه- والمهتمين بتاريخ دولة الإمارات وثقافتها وتراثها، ومنطقة الخليج العربي، والعالمين العربي والإسلامي، وتاريخ العالم بوجه عام، حيث تحتوي المكتبة على مجموعات شاملة مطبوعة، ومتعددة الوسائط، والإلكترونية، ومن ثم توفير الخدمات والتسهيلات، ومصادر المعلومات بمستوى راقٍ لأغراض التعلم والبحث وترقية فرص التعلّم مدى الحياة للجميع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا