• الثلاثاء 03 شوال 1438هـ - 27 يونيو 2017م

التقيؤ.. رفيق الرضيع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 مارس 2017

القاهرة (الاتحاد)

احتمالات التقيؤ لدى معظم الأطفال كثيرة خلال الأسابيع والأشهر الأولى، إلا أنها تتقلص مع تقدمه في العمر. ولا ينبغي للأم أن تنزعج ما دام وزن الطفل يزداد، ولا يشكو من أية علة.

وتقول الدكتورة زينب الجباس، اختصاصية طب الأطفال، إن البصاق والتقيؤ ظاهرتان عاديتان لدى الأطفال، مشيرة إلى أن «البصاق» هو خروج محتويات معدة الطفل على مهل من فمه، وبمقادير قليلة لأن الصمام العضلي في الطرف الأعلى من معدة الطفل، لا يقوى على حصر محتوياتها فأي حركة كمداعبة الطفل أو احتضانه بقوة أو هزهزته أو حتى الحركة الهضمية نفسها قد تتسبب في البصاق.

وتكمل أن «معظم الأطفال يكثرون من البصاق خلال الأشهر الأولى. وهذا ليس خطيراً». أما حول القيء، فتقول إنه يعني قذف محتويات المعدة بقوة من فم الطفل. وهو أمر لا يدعو إلى القلق، إذا بدا أن صحة الطفل لم تتأثر، مشيرة إلى أن هناك عدداً قليلاً من الأطفال يتقيأ مقداراً كبيراً من الحليب مرة باليوم، لا سيما المتوترون. أما إذا كان الطفل يبصق أو يتقيأ بانتظام فينبغي بحث الأمر مع الطبيب المعالج، لا سيما إذا كانت هناك علامات أخرى على عسر الهضم.

وتوضح أنه لا يهم إذا كان الحليب الذي يتقيؤه الطفل حامضاً ومتخثراً. فأول ما تقوم به المعدة من أعمال الهضم هو إفراز الحامض المعدي. وكل طعام يستقر في المعدة بعض الوقت يحمض. وتأثير الحامض على الحليب هو تخثيره.

وتلفت الجباس إلى إنه إذا كان الطفل يتقيأ جميع وجباته فوراً لا سيما بعد الولادة فلا بد من استشارة طبيب، موضحة «مع أن السبب في ذلك يرجع في العادة إلى وجود مخاط في المعدة يزول في غضون أيام، إلا أنه يحدث في أحيان قليلة أن ينطوي التقيؤ على أمر ضار يتطلب العلاج أو الجراحة، لا سيما إن كان مصحوباً بمادة خضراء يفرزها الكبد».

وتقول: «إذا كان الطفل في العادة لا يتقيأ، ثم تقيأ فجأة مقداراً كبيراً من طعامه فيحسن قياس درجة حرارته. فكثير من الالتهابات التي يصاب بها الطفل تسبب التقيؤ، فإذا لم ترتفع حرارته فلا داعي للقلق، أما إذا كانت تبدو عليه علامات المرض فلا بد من استشارة الطبيب».

وتشدد أنه إذا راح الطفل يتقيأ فجأة بعد أن يبلغ بضعة أشهر من العمر، لا سيما إذا كان التقيؤ مصحوباً بألم وبظهور مادة خضراء، فقد يعني ذلك حدوث انسداد في الأمعاء، وهي حالة ينبغي استدعاء الطبيب فيها فورا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا