• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

تداولات أفقية واستمرار حالة الترقب والحذر

التداولات تتراجع إلى 363 مليون درهم في سوقي أبوظبي ودبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 مارس 2017

حاتم فاروق (أبوظبي)

تباينت إغلاقات مؤشرات الأسواق المالية المحلية بنهاية جلسة تعاملات أمس، بين الارتفاع والانخفاض وسط حالة من الترقب والحذر التي تسيطر على تداولات المستثمرين أدت إلى انحسار قياسي لسيولة الأسواق مسجلة أدنى قيمة للتداولات خلال العام الجاري، بفعل التداولات الأفقية وتحفظ المحافظ الاستثمارية المحلية والأجنبية عن ضخ سيولة جديدة.

وسجلت قيمة تداولات المستثمرين في الأسواق المالية المحلية بنهاية الجلسة، نحو 363 مليون درهم، بعدما قام مستثمرو الأسهم بالتعامل على أكثر من 212 مليون سهم، من خلال تنفيذ 4109 صفقات.

ونجح مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، في الإغلاق على ارتفاع بنسبة 0.87% مسجلاً مستوى 4457 نقطة، ليربح المؤشر 38 نقطة عن الإغلاق السابق، بعد تداول 55 مليون سهم، بقيمة إجمالية بلغت 136 مليون درهم، من خلال تنفيذ 1432 صفقة.

وفي سوق دبي المالي، تراجع المؤشر إلى 3477 نقطة، ليغلق مع نهاية الجلسة منخفضاً بنسبة 0.45% فاقداً 15 نقطة عن الإغلاق السابق، بعد تداول 157 مليون سهم، بقيمة 226 مليون درهم، من خلال إبرام 2777 صفقة.

وقال إياد البريقي مدير عام شركة «الأنصاري للخدمات المالية، إن الأسواق المالية المحلية عادت مرة أخرى لحالة ما يعرف بـ«التداولات الأفقية» التي تتعامل على سيولة «هزيلة» من خلال تنفيذ صفقات متقابلة بين بعض المستثمرين وسط غياب واضح لتعاملات المحافظ الاستثمارية المحلية والأجنبية التي ما زالت تتحفظ على ضخ سيولة جديدة نتيجة غياب المحفزات والأخبار الإيجابية عن الشركات المدرجة بالأسواق المالية المحلية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا