• الأحد 27 جمادى الآخرة 1438هـ - 26 مارس 2017م

«الانقلابيون» يفاقمون معاناة مرضى الكلى بعدن والحديدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 مارس 2017

عدن (الاتحاد)

يواجه قرابة 500 مريض بالفشل الكلوي خطر الوفاة في ظل نقص الأدوية الخاصة بعمل مركز الغسيل الكلوي في عدن جنوب اليمن، جراء احتجاز مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية مخصصات المركز في صنعاء. وأكد مدير صحة عدن عبدالناصر الوالي أن هناك جهوداً تبذل لحل مشكلة نفاد المحاليل اللازمة لغسيل الكلى التي انتهت، وقال «نحن نستخدم المخزون الاستراتيجي الذي يمكن أن يكفي ليومين أو ثلاثة أيام بعد رفض المؤسسة الاقتصادية في صنعاء التي تسيطر عليها المليشيات مد المركز في عدن بهذه المحاليل». وأعلنت مصادر طبية في محافظة الحديدة عن تدهور الوضع الصحي لـ 600 مريض بالفشل الكلوي عقب توقف توفير الإمدادات الدوائية اللازمة. وأكد مسؤولون في قطاع الصحة أن أوضاع مرضى الكلى تفاقمت بشكل كبير.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا