• الاثنين 27 رجب 1438هـ - 24 أبريل 2017م

أشدن باهتمام ورعاية القيادة

الأمهات: غرس الوطنية واجب وحق من حقوق الوطن علينا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 مارس 2017

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

أكدت عدد من أمهات شهداء الوطن، أن دعم الدولة اللامحدود للمرأة وأمهات الشهداء وأسرهن، واهتمامها الدائم بهن، يجسد المكانة العالية التي تحظى بها المرأة الإماراتية لدى القيادة الرشيدة وأبناء الإمارات، ويشكل تكريماً واعتزازاً بالدور الذي تلعبه في مختلف الميادين، مؤكدات أن الدولة تحتفل بالمرأة يومياً، ولن يكفيها يوم واحد، مؤكدات أن أم كل شهيد سعت وستسعى دائماً لغرس الروح الوطنية في نفوس الأجيال والأبناء، وهو واجب وطني يحثنا عليه ديننا الحنيف، وحق من حقوق الوطن علينا. تقول حصة عبد الله القاضي، والدة الشهيد طارق الشحي في رأس الخيمة، إن دور الأم كبير ومهم في الحياة، فهي المدرسة التي تخرج رجالاً ونساءً أشداء وأقوياء على المصاعب، وأسوداً في جبهات القتال، ونساء يتحملن شدائد وكبار الحياة، مؤكدة أن كل مكان وكل موقع متميز تكون فيه المرأة الإماراتية موجودة، يكون رمزاً وعزاً وفخراً للدولة، خصوصاً إذا كانت هذه المرأة أماً ومربية للأجيال.

وقالت إن دولة الإمارات تحتفي يومياً بالمرأة، وبدورها في كل مجال من المجالات، فهي الأم والزوجة والطالبة والموظفة والمعلمة، وهي إحدى ركائز المجتمع التي لا غنى عنها، فهنيئاً لنا بكل يوم تفخر فيه دولة الإمارات وتحتفي بالمرأة والأم، مشيرة إلى أن دولة الإمارات ذللت كل الصعاب أمام المرأة، وحرصت على حقوق الأم والطفل، والتي جعلت من الإمارات نموذجاً إقليمياً ودولياً في سن القوانين والتشريعات، من خلال توفير الأمن والحماية والرعاية الجيدة للأم والطفل، على حد سواء. من جانبها، قالت عائشة سليمان والي الشيخ، أم الشهيد سليمان جاسم البلوشي، إن الأم تحمل على عاتقها حملاً كبيراً ودوراً مهماً في الحياة، خاصة في مسألة تربية الأبناء، وتعزيز الصفات والخصال الحميدة والعربية المعروفة لدينا، مثل الشجاعة والقيادة والحكمة، وتدبر أمور الحياة بحكمة وحنكة، وعليها التزامات وواجبات تؤهلها لأن تكون خير من يستخلف في الحياة في تربية الأبناء، مشيدة برعاية واهتمام ودعم الإمارات للمرأة لكي تكون امرأة ناجحة وأماً قيادية، منوهة بجهود «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، التي جعلت من الأم والطفل الهدف المنشود، ومحور مسيرة التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة، بما يضمن استقرار وتقدم ورخاء المجتمع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض