• الاثنين 29 ذي القعدة 1438هـ - 21 أغسطس 2017م
  11:23     الشرطة الاسبانية تؤكد التعرف على هوية سائق الشاحنة التي استخدمت في اعتداء برشلونة        11:23     فقدان 10 بحارة وإصابة خمسة جراء حادث اصطدام مدمرة امريكية     

قرينة حاكم عجمان:

تكاتف البيت والمدرسة يرسخ منظومة القيم لدى الطفل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 مارس 2017

عجمان (وام)

شهدت قرينة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان، رئيسة جمعية أم المؤمنين، عرضاً تقديمياً لفريق معلمات مادة التربية الأخلاقية، وذلك في قاعة التدريب المهني في مدرسة خديجة للتعليم الأساسي في الإمارة، وبحضور مديرات المدارس في منطقة عجمان التعليمية ومعلمات المدرسة.

وقالت الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان - خلال اطلاعها على عرض مادة التربية الأخلاقية-: «إن التربية الأخلاقية هي من موروثنا، وهذا ما تربينا عليه في بيوتنا منذ الصغر، من قيم وعادات وتقاليد، وعلى المعلم أن يتقرب أكثر فأكثر من طلابه حتى يقدم لهم المساندة العضيدة في ترسيخ الأخلاق». وأضافت: حين قال رسولنا الكريم، «إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق»‏، توجه ليضع اللبنة الأخيرة في هذا البناء العظيم، ومن هنا لا بد من ربط التربية الأخلاقية بالتربية الإسلامية، وتكثيف الزيارات الميدانية التي توثق الصلة بالمادة، وتعزيزها بالمهارات والأنشطة، وترسخ مفاهيمها في نفوس الطالبات، وللبيت الدور الأعظم في التربية، لذلك وجب التركيز على الأمهات، لغرس تلك المفاهيم والقيم في نفوس أبنائهن وبناتهن. وأوضحت«أن البيت والمدرسة هما اللذان يعلمان الطفل ويرسخان فيه مفاهيم التربية الأخلاقية، فلا بد من التكاتف بينهما».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا