• الخميس غرة محرم 1439هـ - 21 سبتمبر 2017م
  01:43     اكثر من مئة مفقود قبالة سواحل ليبيا بعد غرق قارب    

مؤكداً أن القارة تستحق أكثر من مقاعدها الحالية

سلمان بن إبراهيم: القرار يخدم مصلحة الكرة الآسيوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 11 يناير 2017

زيوريخ (الاتحاد)

أكد معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي نائب رئيس الاتحاد الدولي، أن قرار رفع عدد المنتخبات المشاركة في نهائيات كأس العالم، يصب بصورة إيجابية في مصلحة كرة القدم الآسيوية، من خلال زيادة التمثيل القاري في الحدث العالمي، وما يترتب عليه من مكاسب متعددة على الصعد الرياضية والجماهيرية والإعلامية والاقتصادية.

وكان معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة قد شارك في اجتماع مجلس (الفيفا) الذي عقد اليوم في مدينة زيوريخ السويسرية، والذي تقرر خلاله رفع عدد المنتخبات المشاركة في نهائيات كأس العالم إلى 48 منتخباً، اعتباراً من نسخة عام 2026. وأشار معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة إلى أن الاتحاد الآسيوي، يدعم كل توجه من شأنه خدمة كرة القدم العالمية بمكوناتها كافة، مبيناً أن قرار رفع عدد المنتخبات في كأس العالم يصب في ذلك الاتجاه، خصوصاً وأنه يتيح الفرصة أمام العديد من المنتخبات لبلوغ الحدث العالمي للمرة الأولى، وينعكس بالتالي على تطور اللعبة في مختلف إنحاء العالم.

وأضاف: «إننا نؤمن تماماً بأن القارة الآسيوية باعتبارها أكبر قارات العالم تستحق حصة أكبر من المقاعد المخصصة لها حالياً، وذلك بالنظر إلى قوتها الاقتصادية الكبيرة، ومدى الشعبية الهائلة التي تتمتع بها اللعبة في آسيا، بالإضافة إلى التطور المتنامي في المستوى الفني للعبة في شتى المجالات».

وأكد رئيس الاتحاد الآسيوي، أن زيادة عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم يحمل مختلف الاتحادات الوطنية في القارة الآسيوية مسؤولية مضاعفة، في وضع الخطط والبرامج الطموحة لإعداد منتخباتها الوطنية على أسس علمية سليمة، تستشرف المستقبل، وذلك في ظل ازدياد فرص التأهل أمام المنتخبات الآسيوية، مقارنة مع الوضع الراهن.

وشدد معالي الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة على مواصلة الاتحاد الآسيوي دعمه للاتحادات الوطنية كافة، انطلاقاً من الرؤية الجديدة (آسيا واحدة.. هدف واحد)، وذلك في سبيل مساعدة الاتحادات على إعداد رعاية منتخباتها الوطنية، وجعلها قادرة على المنافسة القوية في مختلف التظاهرات الكروية العالمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا