• السبت 09 شوال 1439هـ - 23 يونيو 2018م

إنجاز القرية التراثية في الحمرية بتكلفة 8 ملايين درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مارس 2018

الشارقة (الاتحاد)

انتهت دائرة الأشغال من بناء قرية التراث في منطقة الحمرية، وتوصيل الخدمات كافة إليها، بتكلفة وصلت إلى 8 ملايين درهم، وعلى مساحة 17 ألف متر مربع.

وأكد المهندس علي بن شاهين السويدي، رئيس الدائرة، أن المشروع يأتي ضمن الخطة التنموية للدائرة تلبية لاحتياجات المجالس البلدية التي اعتمدها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث تعد هذه القرية متنفساً للأهالي لإحياء التراث في المنطقة، والقيام بفعاليات وأنشطة تراثية، تجعل من القرية ملتقى يصل بين الأجيال، يذكرهم بموروثهم الشعبي، وينقل العادات والتقاليد، ويبرز أهمية التراث في وجدان المواطنين وحياتهم وذاكرتهم ومستقبلهم.

وقال: «تهدف القرية المصممة على التراث المحلي، إلى رفع مستوى الثقافة العامة الخاصة بتراث دولة الإمارات، وربط جسور التواصل بين الحاضر والمستقبل، واحتضان المهرجانات والأيام التراثية»، مثمناً جهود بلدية الحمرية في إنجاز المشروع.

من ناحيتها، قالت المهندسة علياء الرند، مدير إدارة مشاريع المباني بدائرة الأشغال، إن القرية صممت على الطراز المعماري التراثي، لإنشاء مسار سياحي رديف للإمارة، يمتد مكان إقامة الفعاليات التراثية والمتاحف والأسواق التي تعرض العناصر التراثية والتقليدية، وتشمل إنشاء 14 محلاً تراثياً و23 محلاً تجارياً ومصلى للرجال ومبنى للإدارة ومبنى آخر يحتوي على مقهى شعبي، بالإضافة إلى مجلس ومكاتب إدارية ومنطقة مخصصة لتكون جلسة خارجية.

وذكرت أن أهمية المشروع تكمن في رصد وتوثيق التراث المعماري والعمراني المتميز كذاكرة للمدينة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا