• الاثنين 04 شوال 1439هـ - 18 يونيو 2018م

السفارة المصرية تستقبل الناخبين الجمعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 مارس 2018

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

أكد السفير وائل جاد، سفير جمهورية مصر العربية لدى الدولة، أن السفارة أكملت استعداداتها لاستقبال المصريين المقيمين في الدولة للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية المقبلة، المقرر انعقادها خارج مصر في أيام 16 و17 و18 من مارس الجاري.

وقال السفير جاد في تصريحات خاصة لـ «الاتحاد»: «إن الانتخابات من المقرر أن تبدأ في تمام الساعة التاسعة صباحاً وحتى التاسعة مساءً، حيث تفتح السفارة أبوابها للمصريين المقيمين والموجودين في الإمارات حتى يمكنهم الإدلاء بأصواتهم»، مشيراً إلى ضرورة تقديمهم أصل بطاقة الرقم القومي، سواء كانت سارية أو منتهية الصلاحية أو تقديم جواز السفر الإلكتروني «الجديد» على أن يكون ساري الصلاحية حتى يتمكنوا من التصويت في السفارة بأبوظبي أو القنصلية المصرية العامة في دبي.

وأضاف: «إن السفارة أكملت استعداداتها لتوفير الأجهزة اللوحية والقارئ الإلكتروني، علاوة على جاهزية الكوادر الدبلوماسية والإدارية من وزارة الخارجية المصرية للمساعدة في إجراء العملية الانتخابية، خاصة في ظل التوقعات بتزايد أعداد الناخبين من قبل المصريين المقيمين في دولة الإمارات، حيث إنهم من أكبر الجاليات المصرية الموجودة في العالم ممن لهم حق الانتخاب».

وأشار إلى أن السفارة اتخذت خطوات مسبقة لتوفير خيمة مكيفة، والحرص على توفير المياه الباردة للناخبين، وتقديم جميع المساعدات اللازمة من حيث توضيح الاشتراطات، داعياً المصريين إلى أن يقوموا بالتصويت، حيث إنه حق أصيل لهم، ومهمة وطنية، وعلى كل مصري أن يقوم بواجبه تجاه وطنه لرسم ملامح المستقبل.

ولفت إلى أنه تم التنسيق مع السلطات الإماراتية لتقديم الدعم والتسهيلات لإتمام العملية الانتخابية بشكل منظم.

وأكد السفير جاد أن المصريين يمكنهم التصويت بأصل بطاقة الرقم القومي أو بجواز سفر سارٍ الصلاحية، متضمناً الرقم القومي «جواز سفر مميكن»، حيث إن من لم يسبق له استخراج بطاقة الرقم القومي قبل صدور قرار دعوة الناخبين للاستحقاق الانتخابي المقبل غير مدرج بقاعدة بيانات الناخبين، وبناءً عليه لن يتمكن من التصويت في الانتخابات المقرر عقدها في 16 و17 و18 مارس الجاري للجولة الأولى، وأيام 19 و20 و21 أبريل في حال الإعادة.

وحول الإجراءات للتمكن من الإدلاء بالأصوات، قال السفير جاد: «إنه بحسب الإجراءات التي حددتها الهيئة الوطنية للانتخابات، فإن رئيس اللجنة سيتأكد من شخصية كل ناخب بالاطلاع على أصل البطاقة أو جواز السفر، ثم يتم تسليم الناخب بطاقة التصويت».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا