• الجمعة 11 شعبان 1439هـ - 27 أبريل 2018م

توتر بين القبائل والحوثي في إب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 يناير 2018

عدن (الاتحاد)

شهدت مديرية النادرة بمحافظة إب وسط اليمن، توتراً أمنياً بين قبائل مديرية النادرة وميليشيات الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران على خلفية محاولة اقتحام عدد من المنازل التابعة لقيادات في حزب المؤتمر الشعبي العام موالية للرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح. وأفاد مصدر قبلي أن الميليشيات استقدمت تعزيزات جديدة إلى مديرية النادرة استعدادا لاقتحامها وسط تحذيرات قبلية بالتصدي لأي عملية أمنية تستهدف المديرية، مشيراً إلى أن الميليشيات تسعى إلى اعتقال وتفجير منازل لقيادات مؤتمرية، من بينها اللواء عبدالحافظ السقاف وآخرين موالين للرئيس اليمني السابق. وأشار المصدر إلى أن قبائل المديرية عقدت اجتماعاً عاجلاً، وأعلنت رفضها لأي عمليات تعتزم الميليشيات الانقلابية تنفيذها بحق أبناء المديرية، مؤكداً أن القبائل حشدت مقاتلين لها في المديرية استعداداً للدفاع عنها.

.. وتهديدات لقبائل المحويت

عدن (الاتحاد)

كثفت ميليشيات الحوثي الانقلابية حملات التجنيد في صفوف المدنيين بمحافظة المحويت، شمال غرب صنعاء، ولجأت إلى زعماء القبائل والمشايخ من أجل استقطاب الشباب والأطفال، والزج بهم نحو جبهات القتال. وقال مصدر محلي، إن قيادات حوثية، على رأسها محافظ المحويت المعين من قبل الحوثيين فيصل حيدر هدد مشائخ زعماء قبائل عقب رفضهم عمليات تجنيد أبنائهم وإرسالهم للجبهات وقود حرب.

وأكدت المصادر، أن محافظ المحويت أصدرت توجيهات بإلزام جميع زعماء القبائل ومشايخها بتجنيد أكثر من 120 مقاتل لإرسالهم إلى جبهات الساحل الغربي بالحديدة التي تشهد معارك عنيفة تكبدت المليشيات خسائر كبيرة بالأرواح والعتاد، مشيرة إلى أن قيادات حوثية بصدد تنفيذ عمليات نزول ميدانية إلى المديريات وإلزام القبائل بحملات التجنيد التي وصفها بأنها إجبارية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا