• الاثنين 25 شعبان 1438هـ - 22 مايو 2017م

تقرير أميركي: المتمردون يزرعون متفجرات في المياه الإقليمية اليمنية

ألغـام الحوثـي تهدد الملاحة الدولية في باب المندب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 أبريل 2017

فتاح المحرمي (عدن)

من أهم أهداف إيران وميليشياتها الانقلابية في اليمن، السيطرة على مضيق باب المندب، لتتحكم طهران في حركة التجارة العالمية، لكن عمليات «الرمح الذهبي» بقيادة التحالف العربي وقوات الجيش والمقاومة، قضت على هذا الحلم تماماً بعد دخول باب المدب والمخا تحت مظلة الشرعية، لتصبح القوات اليمنية بالقرب من مدينة الحديدة، وكرد فعل انتقامي من انتصارات الشرعية، لجأت الميليشيات الإرهابية إلى تلغيم الممر الدولي في تهديد آخر يضاف إلى محاولات الميليشيات استهداف السفن المدنية والحربية، بعد استهداف بارجة سعودية بزوارق مفخخة، ومدمرة أميركية، وسفينة الإغاثة الإماراتية «سويفت».

من نتائج الألغام الحوثية، تعرُّض زورق بحري تابع لمصلحة خفر السواحل خليج عدن للغرق عقب انفجار لغم بحري زرعته ميليشيات الانقلابيين في ساحل المخا، وقالت قيادة خفر السواحل: «إن زورقاً يتبع دورية خفر السواحل تعرض للغم بحري زرعته الميليشيات الانقلابية، أثناء قيامه بمهمة دورية في المياه الإقليمية وبالقرب من ميناء المخا».

وأكد المصدر أن الانفجار تسبب في غرق الزورق «صنعاء» واستشهاد الجندي محمود الهندي وآخر مفقود وإنقاذ ثمانية جرحى تم نقلهم إلى مستشفيات عدن لتلقي العلاج وحالتهم بين متوسطة وخطيرة، وتم العثور على جثة الشهيد في ساحل الخوخة ونقلت إلى ثلاجة المستشفى العسكري في الحديدة ولاحقاً إلى صنعاء.

وحذر معهد واشنطن المتخصص بشؤون الشرق الأوسط الشهر الماضي من خطر تلغيم المياه الدولية في باب المندب، وذكر تقرير أعده الخبيران، كوماندر فوغان وسايمون هندرسون بأن «المكتب الأميركي للمخابرات البحرية» بعث برسائل إلى السفن التجارية في 9 فبراير الماضي حذرها فيها من مخاطر الألغام في مضيق باب المندب.

وقالت الرسالة الأمنية الأميركية: «لدى الحكومة الأميركية ما يدعو للاعتقاد أنه في أواخر يناير، زرع المتمردون الحوثيون ألغاماً في المياه الإقليمية اليمنية في البحر الأحمر قرب مدخل ميناء المخا»، ودعا التقرير إلى جاهزية دوريات الاستطلاع على اعتراض الصواريخ الموجّهة التي تهدّد بشكل كبير عمليات الشحن والقوات البحرية، كما أن أي مواقع مكتشفة لتخزين الألغام يمكن أن تكون هدفاً قيماً، كما أوصى التقرير بضرورة القيام بمهمات مشتركة لإزالة الألغام البحرية بالمنطقة، واعتبر التقرير أن تحرير كل السواحل اليمنية من سيطرة الحوثيين يعد الحل الجذري لهذه المشكلة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا