• الأحـد 26 رجب 1438هـ - 23 أبريل 2017م
  11:30    كوريا الشمالية تحتجز مواطنا أمريكيا         11:45     مقتل عسكريين تركيين في اشتباكات مع مسلحي حزب العمال الكردستاني جنوب شرقي البلاد         11:45     الداخلية الفرنسية تنصح الناخبين بعدم الوقوف في طوابير خارج مكاتب التصويت    

الصدر يدعو لإلغاء الانتخابات ونواب يقاطعون مؤتمر «بغداد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 12 يناير 2017

بغداد (الاتحاد)

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أمس، إلى تشريع قانون لإلغاء الانتخابات إذا اختار الشعب بأغلبية معتدة بها العزوف عن الانتخابات، وذلك لإبعاد التلاعب وتسلط المزورين والفاسدين، ووضع قانون انتخابات جديد وإجراء انتخابات شاملة في جميع أنحاء العراق، بينما أعلن نواب مقاطعتهم لـ»مؤتمر بغداد» الذي يقيمه مجلس النواب العراقي، اعتراضا على استضافة شخصيات سياسية فاسدة تسببت بسقوط الموصل والتدهور الأمني.

وعرض الصدر أمس، مشروع قانون باسم (إصلاح الانتخابات وانتخاب الإصلاح)، داعيا إلى تصحيح مسار العملية الانتخابية التي يسودها «التزوير والفساد».

وأعلن اتحاد القوى (السني) أنه سيتعامل بإيجابية مع المشروع، وأكد النائب عن الاتحاد خالد المفرجي أن تحالفه سيتعامل بإيجابية مع مشروع الصدر لإصلاح الانتخابات. وإن» تحالف القوى يرحب بالمشروع ويدعم جميع الخطوات والآليات المقترحة لذلك».

وأوضح أن» المشروع تضمن خارطة طريق جيدة ومناسبة، لذلك سنرد عليه رسميا بشكل إيجابي».

وأضاف «أن رؤية تحالف القوى تمضي باتجاه أن تكون الانتخابات المقبلة نزيهة وشفافة بعيدة عن هيمنة الأحزاب، وترفض الإبقاء على الوجوه السابقة نفسها».

من جهة أخرى، قررت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي مقاطعة مؤتمر حوار بغداد المزمع عقده مطلع الأسبوع المقبل، احتجاجا على دعوة رئاسة البرلمان لشخصيات ومسؤولين متورطين بسقوط الموصل وقضايا فساد.

وبشأن الملف الأمني، أكد الزاملي أن لجنة الأمن والدفاع النيابية ستستضيف اليوم الخميس قائد عمليات بغداد حول الخروقات الأمنية، وما حصل من تظاهرات في ساحة التحرير والتجاوزات التي رافقتها من قبل هذه الأجهزة. وأضاف أن «السبت المقبل سيكون هناك اجتماع وجلسة مع القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي، ويوم الأحد المقبل ستكون جلسة مع قائد شرطة بغداد واللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد.

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا