• الأربعاء 27 شعبان 1438هـ - 24 مايو 2017م

سيتي مع الكبار بنصف مليار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أبريل 2017

محمد حامد (دبي)

في مؤشر جديد يؤكد النجاح اللافت لمانشستر سيتي إدارياً ومالياً، بعد انتقال ملكيته إلى أبوظبي، أكد تقرير لمؤسسة ديلويت العالمية، وهي واحدة من أكبر مؤسسات التدقيق والاستشارات المالية في العالم أن الدخل المالي لمان سيتي لموسم 2015 - 2016 بلغ 525 مليون يورو.

ويحتل مانشستر سيتي المرتبة الخامسة في القائمة العالمية لأعلى أندية العالم ربحاً، ولا يسبقه في الترتيب سوى الرباعي الكبير مانشستر يونايتد، وبرشلونة، وريال مدريد، وبايرن ميونيخ، ما يؤكد أن الطفرة التي حققها مان سيتي خلال الأعوام الأخيرة، وتحديداً منذ انتقال ملكيته إلى أبوظبي تجعله يقف على قدم المساواة مع أكبر أندية العالم، بعد أن كان يعاني مشكلات مالية وإدارية وكروية كبيرة.

ويتفوق مان سيتي من حيث الدخل المالي على أندية كبيرة، سواء في الدوري الإنجليزي أو خارجه، وعلى رأس هذه الأندية باريس سان جيرمان، وآرسنال، وتشيلسي، وليفربول، ويوفنتوس، كما ارتقى مان سيتي من المرتبة السادسة في موسم 2014-2015 ليحتل المركز الخامس في الموسم الماضي.

القفزات الهائلة التي حققها مان سيتي خلال السنوات الأخيرة، تشير إلى أنه لم يكن من بين أعلى 20 نادياً في العالم من حيث الدخل المالي في منصف العقد الماضي، واحتل المركز الـ 20 في عام 2008، وكانت الطفرة الكبيرة في عام 2010 حينما بلغت عوائده المالية 152 مليون يورو ليحتل المرتبة الـ 11 عالمياً، واقتحم «التوب 10» عام 2012 بدخل مالي بلغ 285 مليون يورو ليحل في المركز السابع عالمياً، وتواصلت قفزات سيتي، وصولاً للمركز الخامس عالمياً، وفقاً للتقرير الأخير لمؤسسة ديلويت.

التقرير الأخير كشف عن صدارة مان يونايتد لأندية العالم الأعلى دخلاً بـ 689 مليون يورو، يليه برشلونة الذي حقق 620.2 مليون يورو، ثم ريال مدريد ثالثاً بدخل مالي يبلغ 620.1 مليون يورو، وفي المركز الرابع بايرن ميونيخ الذي حصد 592 مليون يورو، ويسعى مان سيتي للعودة بقوة لأجواء المنافسة على لقب دوري الأبطال والدوري الإنجليزي الموسم المقبل مدعوماً بعناصر واعدة بقيادة بيب جوارديولا، لكي يتقدم خطوات أخرى على لائحة الأندية الأعلى دخلاً في العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا