• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م

اعتمد سياسة التوظيف الدامج

منصور بن محمد: واثقون من قدرات أصحاب الهمم في عملية البناء والتطور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 21 أبريل 2017

دبي (وام)

اعتمد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة العليا لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، سياسة التوظيف الدامج، أحد المحاور الرئيسة لاستراتيجية دبي للإعاقة 2020.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد أمس، في مقر المجلس التنفيذي في أبراج الإمارات، بحضور كل من عبدالله الشيباني، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، نائب رئيس اللجنة، وأعضاء اللجنة من المديرين العموم للجهات الحكومية.

وأكد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم في بداية الاجتماع، أن الإعلان الأخير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله»، بشأن تغيير مسمى الأشخاص ذوي الإعاقة إلى أصحاب الهمم، هو أكبر درس لكل واحد منا بأن الإعاقة الحقيقية تكمن في إعاقة الفكر والإرادة والعزيمة وما هذا إلا تأكيد مستمر من القيادة الرشيدة وإيمانها بقدرات وإمكانيات هؤلاء الأشخاص التي تساهم في العملية التنموية لدولة الإمارات ودبي، الأمر الذي يساهم في تحقيق أحد أهداف اللجنة العليا في رفع الوعي المجتمعي بأهمية إعطائهم حقهم في الدمج المجتمعي.

وأكد سموه «أن إمارة دبي قطعت أشواطاً طويلة في دمج وتمكين ذوي الإعاقة في المجتمع، وذلك من خلال تطوير سياسات وبرامج ومبادرات لتأهيل البيئة المحيطة بهم، بحيث تتيح لهم الوصول إلى جميع المرافق التي توفرها الإمارة، ما يضمن تمتعهم بالحقوق المقررة لهم، إلى جانب ضمان استفادتهم من الخدمات المتاحة للجميع، وعلينا الاستمرار على هذا النهج الحثيث، لتكون دبي مدينة متاحة للجميع بحلول العام 2020».

وحول أهمية دمجهم في الحياة العملية وما تبذله حكومة دبي من جهود لضمان استقلاليتهم، قال سموه: إن لكل فرد في المجتمع حق الاستقلالية والاعتماد على الذات وتوفير البيئة المؤهلة في شتى المجالات الاقتصادية والاجتماعية والحضرية لأصحاب الهمم، وهو واجب نتطلع إلى الالتزام به من قبل الجميع، وذلك إيماناً منا بقدراتهم وإمكاناتهم التي تسهم في عملية البناء والتطور المستقبلية التي تنشدها الإمارة، ولذلك فإننا نعتمد اليوم سياسة التوظيف الدامج بحكومة دبي لتمكينهم من القيام بدورهم التنموي، فهم رأسمال اجتماعي كفؤ، ويجب توفير جميع حقوقهم وعلى قدم المساواة بالآخرين».

وعلى هامش الاجتماع كرم سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم بنك الإمارات دبي الوطني.

ودعا سموه القطاع الخاص بمختلف مجالاته إلى تعزيز جهودهم في دعم مبادرة «مجتمعي مكان للجميع» من خلال توفير الإجراءات التيسيرية، وتأهيل البيئة المناسبة لأصحاب الهمم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض