• الثلاثاء 04 رمضان 1438هـ - 30 مايو 2017م

أيادي العطاء

سعيد لوتاه.. العطاء يسبق التجارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 05 مايو 2017

مصطفى عبد العظيم(دبي)

مسيرة حياته حافلة بالعطاء ومبادرات الخير، وإعلاء القيم المجتمعية وترسيخها لدى المجتمع، فهو رجل البذل قبل أن يكون رجل أعمال، وصاحب نظريات اجتماعية وسلوكية طبقها على نفسه وأبنائه قبل أن يخطها في الكتب، لا يحب التقليد، شعاره أن يفعل ما يقول وألا يقول ما لا يفعل.

كرس الحاج سعيد لوتاه مؤسس أول بنك إسلامي في العالم، وهو بنك دبي الإسلامي في العام 1975، حياته للعطاء والبذل في شتى الميادين من التجارة إلى التعليم مروراً بالرعاية الاجتماعية والإنسانية.

ولد الحاج سعيد لوتاه عام 1923 بدبي، وتعلم القراءة والكتابة والحساب، بدأ حياته العملية مساعداً لوالده في تجارة اللؤلؤ، إذ عمل في اختياره وإصلاحه وشرائه وبيعه، وهو لم يبلغ الثانية عشرة من عمره. وأسس أول مدرسة إسلامية رائدة في العالم العربي والإسلامي باسم «المدرسة الإسلامية للتربية والتعليم». أسس أول مركز للبحوث البيئية في دبي عام 1992، كذلك أسس مركز دبي الطبي التخصصي ومختبرات الأبحاث الطبية للبحث والدراسة في مجال الطب البديل، وذلك عام 1992.

وأطلق «مؤسسة تربية للأيتام» عام 1982، وتولى تربيتهم ورعايتهم ومسؤوليتهم من عمر (5 سنوات)، وإلى تخرجهم في سن التكليف (أي في عمر خمس عشرة سنة)، وتشغيلهم بعد ذلك في مؤسساته وشركاته ثم تزويجهم.

كما أسس «المعهد التقني» لتخريج المهنيين في مختلف مجالات الصناعة والكهرباء والنجارة والفايبرجلاس، والسيارات، وتدريب طلاب المدرسة الإسلامية فيها، وطرح شعاراً تشجيعياً في التوجه الصناعي واحترام المهن، والعمل اليدوي «تعلم مهنة واملك ورشة» وذلك عام 1992 في دبي.

حصل على الدرع الذهبي للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بتونس، عرفاناً منها لدوره البارز في خدمة الثقافة العربية والإسلامية وخدمة التربية والتعليم في الإمارات العربية المتحدة والخليج العربي، وتقديراً لمكانته العلمية والتربوية والاقتصادية، منح الدكتوراه الفخرية من الأكاديمية الدولية للمعلوماتية في روسيا بالاتفاق مع هيئة الأمم المتحدة، وذلك عام 2003.

كُرّم من قبل مجلس التعاون الخليجي لخدماته الجليلة في مجال العلم والتعليم والاقتصاد في دول مجلس التعاون الخليجي والوطن العربي، وكُرّم من قبل جائزة حمدان بن راشد للعلوم الطبية عام 2004 لجهوده المتميزة في إنشاء كلية دبي الطبية للبنات وكلية الصيدلة للبنات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا