• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

الانقلابيون يواصلون قصف السكان

النازحون في تعز.. من نار الحرب إلى رمضاء المعاناة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 06 مايو 2017

أمة الرحمن الإغواني (تعز)

تواصل ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، قصف الأحياء السكنية في تعز جنوب اليمن بالمدفعية الثقيلة وصواريخ الكاتيوشا، ما أدى إلى تضرر آلاف المنازل والمباني السكنية، ولا يقتصر القصف على المناطق المحررة في وسط المدينة فقط، بل وفي عدد من المناطق الريفية التي تمكنت الميليشيا من التمدد فيها.

وهو ما اضطر مئات الآلاف من المواطنين إلى ترك منازلهم في مناطق المواجهات واللجوء إلى مناطق أخرى، هربا من القصف.

تقارير حقوقية تشير إلى أنّ أكثر من ألف منزل ومبان سكنية دمّرت بشكل كلي في مدينة تعز نتيجة القصف المدفعي والصاروخي الذي تشنه الميليشيا الانقلابية.

الأمر الذي سيؤدي إلى إطالة مدّة النزوح إلى أجل غير مسمى، كون آلاف النازحين فقدوا أماكن سكنهم في المناطق المحررة.

ففي شرق مدينة تعز تعرض حي ثعبات لدمار شبه كامل نتيجة المواجهات العسكرية التي دارت بين قوات الجيش الوطني والميليشيا الانقلابية ولا يختلف الحال في حي الجحملية، وحسنات، والكمب، والدعوة، وأحياء أخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا