• الجمعة 04 شعبان 1439هـ - 20 أبريل 2018م

أبرز ملامح نمو الطفل في أول 12 شهراً من عمره

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 أبريل 2018

خورشيد حرفوش (القاهرة)

يسهل على الأم ملاحظة علامات نمو الطفل خلال السنة الأولى من العمر، كتغيرات الوزن، والنمو الجسمي، وتطور الاستجابة الحسية، والانفعالات بدءا من التعرف على أمه بحاسة الشم والسمع ثم الإبصار، والاستجابة للضوء أو الصوت أو الضجيج. كما أن كثيرا من الأمهات يعبرن عن قلقهن إن لاحظن تأخر جانب معين من جوانب نمو الطفل الوليد، ولا سيما إن قارنت طفلها بطفل آخر، وقد يستبد بها القلق، وتدخل في دوامة المقارنات بالأطفال الآخرين. ولعل الحقيقة التي يكرسها علم نفس النمو أن هناك فروقا فردية بين الأطفال، وليس هناك تطابق كامل بين مظاهر النمو لجميع الأطفال. كما أن جوانب النمو الستة الجسمية والحركية والعقلية واللغوية والانفعالية والاجتماعية لا تسير في اتجاه واحد بالمعدل نفسه، فقد يتفوق جانب على آخر، وقد يتخلف جانب مقارنة بالجوانب الأخرى.

وتقول الدكتورة سلوى عبد الكريم، اختصاصية طب الأطفال وحديثي الولادة، إن هناك 12 علامة يجب على الأم ملاحظة تطورها جيدا خلال السنة الأولى من عمر الوليد، حتى يسهل التعرف على أي خلل في أي مظهر من مظاهر نموه في وقت مبكر.

الشهر الأول:

ننصح الأم أن تقضي وقتا أطول مع الطفل عن قرب وتلاحظ عليه أنه بدأ يتعرف عليها بمجرد الاقتراب منه، أو عند سماعه صوتها أو مناغاتها، ويسكت بعد أن كان يبكي. ويستطيع أن يرى الأشياء التي تبعد عنه من مسافة قريبة، وتستجيب عيناه لإضاءة الغرفة، أو تستفزه الأصوات العالية المفاجئة.

الشهر الثاني: ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا