• السبت 28 شوال 1438هـ - 22 يوليو 2017م

تكريم الحفظة الشباب في مشروع «البر لتحفيظ القرآن 2017»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 مايو 2017

دبي(الاتحاد)

قدمت مشاريع سالم أحمد الموسى الرعاية الذهبية للحفل الختامي لـ«مشروع البر لتحفيظ القرآن الكريم 2017» الذي أقيم أمس الأول في المركز الرئيس لجمعية «دار البر»، تماشياً مع مبادرة «عام الخير» والتوجيهات السديدة للقيادة الرشيدة في بناء مجتمع متكامل ومتمسّك بالمبادئ والقيم الإسلامية السامية.

وجرى خلال الحفل تكريم الطلبة المتميّزين ممّن حقّقوا نتائج عالية في الاختبار السنوي للعام الجاري، وعددهم 74 حافظاً من أصل 270 من المنتسبين في كل من «مركز أحمد بن عبدالله الموسى لتحفيظ القرآن الكريم» و«مركز جميرا لتحفيظ القرآن الكريم» التابعين لمشروع «البر» عن فئة الذكور. ويكتسب هذا المشروع الثقافي أهميةً كبيرةً، باعتباره واحداً من أهم المشاريع التي تتصدّر المراتب الأولى على مستوى الدولة في مجال تحفيظ القرآن الكريم، والحاصل على تصنيف الفئة الذهبية من قبل «دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي».

وقال سالم أحمد الموسى، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لـ«مشاريع سالم أحمد الموسى»: «يمثّل الحفل الختامي التاسع لـ «مشروع البر» استدلالاً حقيقياً على المستوى العالي من الوعي الديني والتربوي بين أوساط المجتمع في دولة الإمارات التي تضع الحضارة الإسلامية العريقة أساساً للتقدّم العلمي والازدهار، ويدل الإقبال المتنامي على المشاركة في «مشروع البر» على التزام شبابنا الوثيق بمحاسن الدين الإسلامي وفضائله التي تعد الأساس المتين والدعامة الرئيسة للتطوّر الذاتي».

وأضاف الموسى:«تجمع بين «مشروع البر لتحفيظ القرآن الكريم» و«مشاريع سالم أحمد الموسى» علاقة طويلة الأمد باعتبارنا من أول الداعمين والمساهمين الرئيسين للمشروع، في إطار حرصنا المشترك على ترسيخ الثقافة القرآنية ورفع مستوى الوعي الديني بين أوساط الشباب بالتعاليم الأخلاقية والقيم المجتمعية السامية التي يحض عليها كتاب الله، لكي يصبحوا خير سفراء للدين الإسلامي الحنيف حول العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا