• الخميس 06 جمادى الآخرة 1439هـ - 22 فبراير 2018م

المرشحون النهائيون من أفريقيا وأوروبا عن فئة المدارس الثانوية لـ «الاتحاد»:

جائزة زايد لطاقة المستقبل تعزز دور الشباب في إدارة الحفاظ على البيئة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 13 يناير 2018

سيد الحجار (أبوظبي)

أكد عدد من المرشحين النهائيين لجائزة زايد لطاقة المستقبل عن فئة المدارس الثانوية العالمية، أن الجائزة تمنح طلاب أملاً جديداً وتقديراً كبيراً لأنفسهم، وتحفز المدارس على اتخاذ خطوات جريئة تصبح من خلالها نموذجاً يحتذى في مجال التنمية المستدامة، مشيرين إلى أهميتها لتفعيل دور الشباب في إدارة الحفاظ على البيئة.

وقال هؤلاء لـ «الاتحاد» إن الجائزة قطعت أشواطاً كبيرة في نشر ممارسات الطاقة المستدامة على مستوى العالم، وينبغي على جميع البلدان أن تحذو حذوها لجعل الطاقة المستدامة في المستقبل واقعاً عالمياً.

وأكدوا أن تجربة المشاركة في الجائزة ستحفز الطلاب على البدء ولو بمشاريع بسيطة في مجال الطاقة النظيفة، عبر توسيع آفاقهم وجعلهم يدركون أن تأسيس المشاريع ليس أمراً مستحيلاً، ما يجعلهم قادرين على ابتكار الأفكار والتخطيط وتحديد الأهداف.

وثمنوا دور الإمارات في توفير التمويل اللازم للمبدعين والمبتكرين من الطلاب حول العالم، ما يساعدهم على تنفيذ مشاريع يمكن أن تحدث نقلة نوعية في مستقبل الأجيال القادمة.

وتساعد جائزة زايد لطاقة المستقبل، في توفير التمويل للمدارس الثانوية في جميع أنحاء العالم من أجل تنفيذ خطط المشاريع المستدامة التي تترك أثراً ملموساً في المدارس والمجتمعات المحيطة بها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا