• الأربعاء 09 شعبان 1439هـ - 25 أبريل 2018م

اشتداد الجدل حول احترام «فيسبوك» للخصوصية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

سان فرانسيسكو (رويترز)

اتسع نطاق المخاوف حول مدى احترام موقع فيسبوك لخصوصية البيانات ليشمل المعلومات التي يجمعها الموقع عن غير المستخدمين له.

يأتي ذلك بعد أن قال رئيس الشركة التنفيذي مارك زوكربرج إن أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم تتعقب وتجمع بيانات مستخدمي الإنترنت سواء كانت لهم حسابات على الفيسبوك أم لا.

وانهالت التساؤلات والمخاوف بشأن الخصوصية على فيسبوك منذ اعتراف الموقع الشهر الماضي بأن معلومات عن ملايين المستخدمين وصلت بشكل خاطئ لأيدي شركة استشارات سياسية هي كمبردج أناليتيكا التي كانت حملة الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانتخابية من بين عملائها.

وأبلغ زوكربرج النائب بن لوجان الأربعاء الماضي في جلسة استجوابه أمام الكونجرس أن الموقع يجمع لأسباب أمنية «بيانات عن أشخاص لم ينشئوا حساباً على فيسبوك».

واعترض مشرعون ومدافعون عن الخصوصية على الفور على تلك الممارسة، وقال كثير منهم إن على فيسبوك تطوير طريقة يعرف بها من لا يستخدم الموقع ماذا يعرف الموقع عنه.

يحصل فيسبوك على بعض البيانات عن غير المستخدمين ممن لهم حسابات على شبكته بطرق مثل تحميل مستخدم لعناوين بريد إلكتروني لأصدقاء أو معارف له. وتأتي معلومات أخرى عن غير المستخدمين من خلال ملفات تعريف الارتباط المعروفة باسم (كوكيز) التي يخزنها المتصفح فيستخدمها فيسبوك وشركات أخرى لرصد أشخاص على الإنترنت واستهدافهم في بعض الأحيان بإعلانات.

وقال فيسبوك في بيان لـ «رويترز»: «هذا النوع من جمع البيانات أساسي لطريقة عمل الإنترنت».

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا