• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

خلال الساعات الـ3 الأولى لتفعيل النظام

120 مواطناً يحجزون مساكنهم في مشروع «القوز» عبر «أحياء زايد»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

علي الهنوري(دبي)

فعّل برنامج الشيخ زايد للإسكان أمس الأول، حجز مساكن مشروع حي القوز السكني بدبي عبر نظام «أحياء زايد» بمقر البرنامج الرئيسي بدبي، وأتاح النظام للمستفيدين من المشروع حجز وحداتهم السكنية بكل سهولة عبر أجهزتهم وهواتفهم الذكية وعبر الموقع الإلكتروني للبرنامج. وحجز 120 مواطناً مساكنهم في حي القوز السكني بدبي عبر النظام خلال الساعات الثلاث الأولى من بدء تفعيل الحجز، وذلك بما يتوافق مع رغابتهم وتطلعاتهم وآمالهم في مسكن العمر.

ويقع مشروع حي القوز السكني بإمارة دبي بمنطقة القوز 2 بالقرب من شارع الخيل ومدينة محمد بن راشد آل مكتوم ديستريكت ون وداون تاون دبي إلى جانب قربه من برج خليفة وشارع الشيخ زايد بدبي. ويضم المشروع 159 مسكناً ويمتد على مساحة 900,600 ألف متر مربع.

ويضم حي القوز السكني تصاميم متنوعة تتألف جميعها من طابق أرضي وأول وتضم أربع غرف نوم، وراعى البرنامج التنوع المعماري في تصاميم الوحدات السكنية في المشروع الذي يتضمن أربعة نماذج مختلفة للوحدات السكنية هي طراز متوسطي بواقع 40 وحدة سكنية وطراز حديث بواقع 40 وحدة سكنية وطراز أندلسي يضم 40 وحدة سكنية إلى جانب 39 وحدة سكنية من الطراز الإسلامي. وتبلغ مساحة البناء لكل وحدة سكنية 375 متراً مربعاً.

ويُتيح نظام «أحياء زايد» للمستخدمين استعراض مشاريع الأحياء السكنية المتكاملة المرافق التي ينشئها البرنامج في مختلف إمارات الدولة، ويتميز بعرض هذه الأحياء بشكل يحاكي الواقع كما يعرض الأحياء السكنية الجاري بناؤها والأحياء السكنية المستقبلية. ويوفر النظام خاصية التجول في الأحياء السكنية والاطلاع على البيئة المحيطة للمنطقة، إلى جانب إمكانية عرض الوحدات السكنية والتفاصيل التي تحتويها من غرف ومساحات وخدمات.

ولحجز مسكن حكومي في نظام أحياء زايد، يجب على المستخدم إنشاء حساب على موقع البرنامج الإلكتروني على أن يكون القرار الصادر للمستفيد هو قرار «مسكن حكومي» وذلك للتمكن من حجز الوحدة السكنية، بعد ذلك يمكن الدخول إلى النظام المتاح على آي أو إس وجميع أجهزة أندرويد والتصفح ثم اختيار المسكن المطلوب ثم تأكيد الحجز، ويتميّز النظام بعرض المساكن المتوفرة والمحجوزة أثناء التصفح. ويعرض النظام الأحياء السكنية بشكل كامل إلى جانب أنواع النماذج السكنية المستخدمة في المشروع.

وأكد معالي الدكتور المهندس عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان، أن هذه الخطوة تأتي ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، نحو التحول الذكي في الخدمات الحكومية وبما يحقق تطلعات حكومة دولة الإمارات في إسعاد المتعاملين حيث يتيح نظام «أحياء زايد» حرية اختيار المسكن في الأحياء السكنية المتكاملة المرافق التي ينشئها البرنامج بالإضافة إلى الأحياء المستقبلية عن طريق هواتفهم الذكية أو عبر الموقع الإلكتروني للبرنامج أو الحضور لمركز سعادة المتعاملين.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا