• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

يواجه الريان بفرصتي الفوز والتعادل

«الزعيم».. ليلة «العبور الثامن»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

معتصم عبدالله (دبي)

يخوض العين اختبار العبور إلى دور الستة عشر لدوري أبطال آسيا، حينما يحل ضيفاً على الريان في الساعة الثامنة إلا الربع مساء اليوم، على استاد جاسم بن حمد، ضمن الجولة السادسة والأخيرة في الدور الأول للمجموعة الرابعة، والتي يتصدرها الاستقلال الإيراني برصيد 9 نقاط، مقابل 7 نقاط للعين «الوصيف»، و6 نقاط للريان الثالث، ونقطتين للهلال السعودي الذي فقد فرصة التأهل مبكراً، قبل مباراته الأخيرة أمام الاستقلال على ملعب نادي الكويت الكويتي، ضمن الجولة ذاتها.

ويدخل «الزعيم» الذي حافظ على سجله خالياً من الخسارة في الجولات الخمس الماضية، مواجهة اليوم بفرصتي الفوز أو التعادل، من أجل حسم «التأهل الثامن» في تاريخ مشاركاته، بالنسخة الجديدة لأبطال آسيا، منذ أول بطولة عام 2003، والتي توج بلقبها، وعبر «البنفسج» إلى الدور الثاني على الأقل في ثماني مشاركات مواسم 2003 و2004 و2005 و2006 و2014 و2015 و2016 و2017، مقابل خروجه من دور المجموعات في أربع مناسبات مواسم 2007 و2010 و2011 و2013.

ويستعيد العين في مواجهة الليلة جهود الثنائي المصري حسين الشحات، ولاعب الارتكاز أحمد برمان الغائبين عن مباراة الجولة الماضية أمام الهلال السعودي بداعي الإصابة والإيقاف على التوالي، الأمر الذي يعزز من خيارات التشكيلة الأساسية للكرواتي زوران المدير الفني للفريق، رغم افتقاده لجهود الثنائي إسماعيل أحمد ومحمد عبدالرحمن للإيقاف، بعد نيل الأول البطاقة الصفراء الثانية في مباراة الجولة الماضية، فيما تعرض «عجب» للطرد بالبطاقة الحمراء في المواجهة ذاتها.

وستكون مباراة الليلة الرابعة لـ «الزعيم» أمام منافسه الريان في أبطال آسيا، بعد الفوز 2-1 والخسارة بالنتيجة ذاتها في الدور الأول لنسخة عام 2013، إضافة إلى التعادل 1-1 في مباراة الجولة الثانية للنسخة الحالية، والتي أقيمت على ملعب هزاع بن زايد بنادي العين، ويطمح «الزعيم» إلى ترجمة نتائجه الإيجابية على المستوى المحلي، بعد اقترابه من التتويج بلقب الدوري، والتأهل إلى نصف نهائي كأس رئيس الدولة، في الوقت الذي يفتقد فيه الريان لجهود لاعبه المغربي عبدالرزاق حمد الله بداعي الإصابة.

«البنفسج» بـ «الأبيض»

يرتدي الزعيم الزي الأبيض مع البنفسج في لقاء اليوم أمام الريان، حسب ما جاء عن الاجتماع الفني أمس.

واختتم الفريق تحضيراته بالتدريب الأخير على ملعب المباراة مساء أمس، حسب لوائح الاتحاد الآسيوي، وضع خلاله زوران اللمسات الأخيرة على الخطة والتشكيلة، ووضح إصرار اللاعبين على الوصول إلى أفضل جاهزية لخوض التحدي، من أجل العودة ببطاقة التأهل إلى دور الـ 16.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا