• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

رئيس وزراء قطر يهنئ نجل الإرهابي النعيمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

أبوظبي (العربية.نت)

بعد ساعات فقط على استقبال الرئيس الأميركي دونالد ترمب لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد في البيت الأبيض مؤخراً، وتأكيد الأخير خلال كلمته على عدم دعم قطر للإرهاب أو تسامحها بهذا الشأن، حتى خرج في اليوم التالي مباشرة رئيس الوزراء القطري عبد الله آل ثاني، وإلى جانبه عدد آخر من المسؤولين في الحكومة القطرية، إلى جانب المطلوب الأبرز على قائمة الإرهاب القطرية عبد الرحمن النعيمي، في حفل زفاف نجل الإرهابي المطلوب على القوائم الدولية. وبحسب صورة اطلعت عليها «العربية نت» للمصور القطري إبراهيم حمد المفتاح، وهو أحد العاملين في مجال تصوير الاحتفالات والمناسبات في قطر، كان قد شاركها يوم أمس، عبر حسابه في تطبيق الـ«إنستغرام»، ظهر رئيس الوزراء القطري وهو يقبل نجل الإرهابي عبد الرحمن النعيمي لتهنئته على عقد قرانه الذي كان مساء يوم الخميس 11 أبريل، ويظهر في الصورة ذاتها الإرهابي المطلوب على القوائم الأميركية والبريطانية، بما في ذلك القطرية، إلى جانب ابنه عبد الله النعيمي. وكان تميم بن حمد أكد في لقاء جمعه مع ترامب يوم الثلاثاء 10 أبريل على التزام بلاده بمكافحة الإرهاب قائلاً أمام كاميرات الصحافة العالمية «سيدي الرئيس أرغب في توضيح أمر، وهو أننا لا ندعم الإرهاب، ولن نتسامح مع أي أشخاص يتورطون في تمويل الإرهاب، كما نتعاون مع الولايات المتحدة لوقف عمليات تمويل الإرهاب في أنحاء العالم، ونحن لا نتسامح مع أشخاص يدعمون أو يمولون الإرهاب».