• الخميس 10 شعبان 1439هـ - 26 أبريل 2018م

سياسي في حزب ميركل يدعو إلى إشراك الأسد في حل سلمي للأزمة السورية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

برلين (د ب أ)

دعا سياسي في الحزب المسيحي الديمقراطي، الذي تتزعمه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، إلى إشراك الرئيس السوري بشار الأسد في حل سلمي للأزمة السورية.

وقال خبير الشؤون الخارجية في الحزب، يورجن هارت، في تصريحات لصحيفة "فيلت" الألمانية الصادرة، اليوم الاثنين، : "من الواضح أن روسيا لن توافق مطلقاً على أي خيار بدون الأسد، يتعين علينا الإقدام على الفكرة غير المريحة حول كيفية إشراك نظام الأسد في حل سلمي".

تجدر الإشارة إلى أن حكومة الأسد مشاركة مع المعارضة في مفاوضات جنيف للسلام التي تنظمها الأمم المتحدة، إلا أنه لا يوجد مفاوضات مباشرة بين حكومة الأسد والغرب حتى الآن.

وتتبنى الحكومة الألمانية موقفاً يدعو إلى عملية انتقال سياسي في سوريا تنتهي بعدم بقاء الأسد في السلطة.

وقال هارت: "الأسد سيظل حتى المستقبل القريب عاملاً لا يمكن تجاهله. لا يوجد حل مع وجود الأسد، لكن لا يوجد أيضا حل بدونه".

كما أعرب هارت عن تبنيه لموقف الحكومة الألمانية بأنه لا مستقبل لسوريا مع الأسد، وقال: "مرحلة انتقالية مع الأسد، لكن مستقبل بدون الأسد - على هذا الأساس ينبغي أن تعمل الدبلوماسية الآن".