• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

قس أميركي يحاكم في تركيا يرفض اتهامه بالإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 16 أبريل 2018

تركيا (أ ف ب)

رفض قس أميركي مسجون في تركيا منذ عام ونصف عام بتهمة ممارسة أنشطة «إرهابية»، اليوم الاثنين، كل الاتهامات الموجهة إليه في مستهل محاكمته التي تتابعها واشنطن من كثب. وبدأت الجلسة صباح اليوم في قاعة محكمة ضمن معتقل علي آغا في محافظة إزمير بغرب تركيا.

وقال اندرو برونسون بالتركية مرتدياً قميصاً أبيض وبدلة سوداء «لم أفعل شيئاً ضد تركيا. على العكس، أحب تركيا وأُصلي من أجلها منذ 25 عاماً».

ويقيم القس الخمسيني في تركيا منذ 1993، وكان مسؤولاً مع زوجته عن كنيسة للبروتستانت في مدينة أزمير وأوقفته السلطات التركية في أكتوبر 2016، وهو معتقل منذ ذلك الحين. ويتهم برونسون بالقيام بنشاطات مؤيدة لحركة الداعية فتح الله جولن، الذي تتهمه أنقرة بأنه وراء محاولة الانقلاب في 2016، وحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا.

ويقيم جولن في الولايات المتحدة منذ نحو عشرين عاماً وينفي أي ضلوع له في محاولة الانقلاب ليل 15 - 16 يوليو 2016.

وأضاف برونسون «سيكون ذلك إهانة لديانتي. أنا مسيحي. لن انضم إلى حركة إسلامية»، في إشارة إلى حركة جولن.

وهو متهم أيضاً بالتجسس لغايات سياسية وعسكرية. ورد في هذا الصدد «لم أتورط يوما في أنشطة تجسس». ... المزيد