• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

ترامب: كومي كذب على الكونجرس وسرب معلومات سرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 أبريل 2018

واشنطن (أ ف ب)

رد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس، على تصريحات جيمس كومي قائلاً إنه مذنب بارتكاب «العديد من الجرائم»، فيما افتتح كومي، مدير مكتب التحقيقات الفدرالي السابق «اف بي اي» جولة للترويج لكتابه بمقابلة وصف فيها ترامب بأنه «غير مؤهل أخلاقياً» للرئاسة. واتهم ترامب كومي بالكذب على الكونجرس وتبرئة هيلاري كلينتون في تحقيق عام 2016 بسبب تصدرها استطلاعات الرأي قبل انتخابات الرئاسة.

وقال في تغريدة على «تويتر» «كومي كان وراء تبرئة هيلاري قبل أن يتحدث إليها بفترة (كذب في الكونغرس)». وأضاف «وبعد ذلك، بنى قراراته على أرقام الاستطلاعات. ولغضبه ارتكب هو و(نائب المدير السابق للأف بي آي اندرو) ماكابي وغيرهم العديد من الجرائم». وفي وقت متأخر من أمس الأول، أطلق كومي جولة ترويجية لمذكراته بعنوان «الولاء الأكبر: الحقيقة والأكاذيب والزعامة»، بمقابلة مع «ايه بي سي نيوز». ووصف في المقابلة ترامب بأنه يكذب باستمرار و«سيلوث كل من حوله».

وينتقد الكتاب، الذي تسرب الأسبوع الماضي قبل إطلاقه رسمياً اليوم الثلاثاء، ترامب الذي أقاله في مايو 2017 على خلفية التحقيق في اتهامات بتدخل روسي في الانتخابات الرئاسية ما يشكل تهديداً لرئاسة ترامب. من المقرر أن يجري كومي مقابلات حول كتابه مع عدد من شبكات التلفزيون، كما سيزور عدة مدن للترويج لكتابه. وقال في مقابلة مع شبكة «ايه بي سي» أنه يعتبر ترامب «غير مؤهل أخلاقياً».

وأشار المدعي الفدرالي السابق إلى أن العمل ضمن إدارة ترامب يشكل معضلة أخلاقية حقيقية قائلاً «التحدي الذي يشكله هذا الرئيس هو أنه سيلوث كل من حوله». وقال لشبكة «ايه بي سي» التي نشرت النص الكامل للمقابلة «السؤال هو كم من التلوث سيجعلك في النهاية غير قادر على تحقيق هدفك في حماية البلاد وخدمتها؟» وسعى ترامب والجمهوريون إلى الحد من تأثير كتاب كومي باتهامه بتسريب مواد سرية والفساد في التحقيق مع كلينتون في 2016.

وأنشأ الجمهوريون موقعاً إلكترونياً لمهاجمة الكتاب، ووصفه بـ«كومي الكاذب». ووصف ترامب كومي بأنه «كتلة من الكذب»، وقال إن طرده كان «شرفا عظيما». ... المزيد