• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

بمشاركة عازفة البيانو الإماراتية إيمان الهاشمي

موسيقى باخ تصدح في سوربون أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 17 أبريل 2018

فاطمة عطفة (أبوظبي)

احتفالاً بعام زايد، وضمن الحوار الثقافي الإماراتي الفرنسي، نظمت جامعة «السوربون أبوظبي» مساء أمس الأول، حفلًا موسيقياً قدمه عازف البيانو فرانك سيوب، مع جان إيفز باتيه، وشاركت في الحفل عازفة البيانو الإماراتية إيمان الهاشمي التي قدمت مع فرقتها الغنائية «أوبريت زايد»، عن نص من تأليف سيوب وهو حوار خيالي بين مقدم العرض وسيبستيان باخ مؤلف «منوعات غولدبيرغ»، حيث يشرح كيف بدأ عام 1742 تأليف هذه المنوعات الموسيقية، ويستغرب كيف يعزف الفنان سيوب مؤلفاته ويعلق عليها. وهنا يسأله الفنان: من أنت؟ فيجيبه أنه سباستيان باخ، لكن الفنان يجيبه باستغراب أن باخ رحل عن الدنيا في 1750، لكن باخ يجيبه، كانت عندي أمنية أن أحضر حفل 15 أبريل 2018 في «جامعة السوربون أبوظبي» كمكافأة على أعمالي. ويتصاعد العمل الدرامي حين يجيبه الفنان كيف اختار حضور الحفل في أبوظبي ولم يختر مدينة كلاسيكية. وهكذا يستمر العرض بين الحوار وعزف المقطوعات الموسيقية. وبعد أن قدمت مجموعة من المقطوعات الموسيقية على البيانو يرافقها حوار مسرحي بين الفنانين سيوب، وباتيه، قدمت الهاشمي أيضاً عزفاً ثنائياً مع فرانك لمعزوفة «حلم زايد».

لغة تواصل

وحول مشاركته في الحفل، قال عازف البيانو فرانك سيوب: «فرنسا دولة كبيرة تتميز بثقافتها وحضارتها، وقد أدركت أبوظبي بفضل قيادتها الحكيمة أهمية الانفتاح على الحضارات والثقافات المتواجدة في العالم، وذلك من خلال افتتاح جامعة السوربون ومتحف اللوفر في أبوظبي، وهما يشكلان منارتين للتفوق والإبداع الإماراتي الفرنسي. من خلال الموسيقى التي تشكل لغة تواصل صافية من القلب، وضمن هذا النشاط الثقافي نحن نقوم بتقديم حفلات تربوية تجمع بين الفلسفة الشرقية وأدوات موسيقية بحضور مؤلفين موسيقيين وملحنين من الغرب. ومن هنا، يشكل حضورنا في جامعة السوربون أبوظبي فرصة فريدة لترجمة التناغم الإماراتي الفرنسي من خلال الفن والموسيقى والأدب».

تمازج الثقافات

وقالت الدكتورة فاطمة سعيد الشامسي، نائب المدير للشؤون الإدارية في جامعة السوربون أبوظبي: «نفتخر كجامعة إماراتية بدعم المبادرات الوطنية التي تهدف إلى تعزيز الروابط بين دولة الإمارات ومؤسساتها والدول الأخرى. وتأتي مبادرة الحوار الإماراتي- الفرنسي تأكيداً على حرص قيادتنا الرشيدة على توطيد العلاقات مع فرنسا على مختلف الأصعدة. ومن هنا، تسلط هذه الفعالية الثقافية الفنية الضوء على الدور الذي تقوم به جامعة السوربون في رفع الوعي حول الإبداع الفني في كل من الإمارات وفرنسا وإظهار أهمية الفنون المختلفة ودورها الفاعل في تقريب المسافات بين الشعوب وأهمية تمازج الثقافات المختلفة التي تجمعها الجامعة تحت سقف واحد في القيام بذلك». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا