• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

كأس الملك ونهائي الألمان وفخر الإنجليز

أقوى 3 كؤوس في أوروبا تحسم في ليلة واحدة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 19 مايو 2017

محمد حامد (دبي)

صحيح أن لقب الدوري يظل المقياس الأفضل والأكثر عدلاً لتحديد الفريق الأفضل والأقوى في موسم بعينه، إلا أن الكأس المحلية تظل هي المنافسة الأكثر إثارة وانحيازاً لأحلام ومفاجآت الصغار، ويكفي أن ديبورتيفو ألافيس عاشر الدوري الإسباني مثلاً هو الطرف الثاني في نهائي كأس الملك أمام «البارسا»، والمفارقة أن ألافيس لم يحصل أبداً على لقب الكأس، فيما يملك برشلونة الرقم القياسي في المسابقة التي توج بمجدها 28 مرة.

ما يميز الكؤوس المحلية أيضاً، أنها تصنع مجد وتاريخ الصغار، فقد يتوج باللقب فريق هابط إلى دوري الدرجة الأدنى، وآخر يعاني، لكي يبقى مع كبار الدوري، كما أنها تمنح الأندية الكبيرة فرصة ذهبية للتداوي من جرح موسم، لم يكن على قدر الآمال والتوقعات، فآرسنال يسعى للتداوي من موسم الآلام بالحصول على كأس إنجلترا للموسم الحالي، وهو ما ينطبق كذلك على البارسا، بينما يفتح التاريخ أحضانه لفريق ديبورتيفو ألافيس للحصول على أول لقب في تاريخه.

يشهد 27 مايو نهائيات أقوى 3 كؤوس محلية في أوروبا، حيث يلتقي برشلونة مع ديبورتيفو ألافيس في نهائي كأس ملك إسبانيا، كما يشهد استاد ويمبلي نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي بين تشيلسي وآرسنال، وفي اليوم نفسه، تتجه الأنظار إلى استاد برلين الأولمبي، حيث تقام مواجهة واعدة بالإثارة بين إينتراخت فرانكفورت وبروسيا دورتموند في نهائي كأس ألمانيا.

برشلونة - ألافيس

البارسا لتأكيد التاريخ والمكانة، وألافيس لوضع البصمة الأولى في تاريخ كأس الملك، حيث يسعى فريق لويس إنريكي لإنهاء الموسم برسم البسمة على وجوه الجماهير التي اعتادت الفوز بجميع البطولات في موسم واحد، أو التتويج بواحدة من بين دوري الأبطال والليجا على الأقل، إلا أن الموسم الذي أوشك على النهاية لم يكن جيداً للبارسا في ظل وداع دوري الأبطال مبكراً، وتبدو حظوظه نظرياً أفضل من فريق ألافيس.

تشيلسي - آرسنال

ديربي لندني مرتقب في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، وهي مباراة تتوافر لها مقومات العراقة، فهي بين فريقين أحدهما آرسنال الذي فاز باللقب 12 مرة، وهو رقم قياسي مشاركة مع مان يونايتد، وسوف يكون اللقب بمثابة التعويض لجماهير «المدفعجية» عن موسم العثرات محلياً وقارياً، كما يسعى تشيلسي للفوز بالبطولة للمرة الثامن في تاريخه ليتوج موسمه بالثنائية «دوري وكأس»، والبطولة هي الأعرق والأقدم في العالم، فقد بدأت قبل 146 عاماً، وتحديداً كانت انطلاقتها في عام 1871.

إينتراخت - دورتموند

في ألمانيا لن يكون بايرن ميونيخ طرفاً في النهائي، وهذه واحدة من مفاجآت بطولة الكأس، حيث يلتقي روسيا دورتموند المتوج باللقب 3 مرات من بين 3 مرات بلغ خلالها النهائي مع إينتراخت فرانكفورت المتوج بالبطولة 4 مرات من قبل، وتقام المباراة باستاد برلين الأولمبي، ولم يتمكن إينتراخت من الفوز باللقب منذ عام 1988، فيما كان آخر لقب لفريق دورتموند عام 2012.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا