• الاثنين 05 رمضان 1439هـ - 21 مايو 2018م

تسعى للحصول على الدكتوراه في الذكاء الاصطناعي

المهندسة ميثاء محمد الشمري.. نابغة بدرجة 6 لغات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 23 أبريل 2018

عمر الحلاوي (العين)

نجحت المهندسة ميثاء محمد الشمري، كأول مواطنة إماراتية تحصل على شهادتين بكالوريوس متزامنتين خلال 4 سنوات في مجال الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسوب في أفضل الجامعات بالولايات المتحدة، وهي جامعة مينيسوتا بتقدير امتياز، كما أكملت دراسة الماجستير للحصول على شهادتين ماجستير مزدوجتين متزامنتين في وقت واحد في الهندسة الكهربائية وفي الهندسة الميكانيكية في مدة عامين بدوام جزئي. وبدأت دراسة تخصصين مختلفين في الهندسة لدرجة الدكتوراه في الولايات المتحدة الأميركية، بتركيز أبحاثها على تطوير الذكاء الاصطناعي والاستدامة، وتتحدث بطلاقة لغاتٍ عدة من ضمنها العربية، الإنجليزية، الكورية، اليابانية، الصينية، والإسبانية.

هندسة نووية

تعتبر ميثاء من المهندسات الإماراتيات الأوليات، بدأت العمل في مجال الهندسة النووية، من خلال إنشاء محطات براكة للطاقة النووية «منطقة نائية»، التابعة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية «إينيك»، وهي أول مهندسة إماراتية تكمل دورة التدريب العملي الخاص للعمل الفعلي للمفاعلات النووية في جمهورية كوريا الجنوبية، وكذلك تزور مفاعلات شن كوري 3 و4 النووية الكورية.

وتحمل المهندسة ميثاء عضوية 7 أهم مؤسسات وهيئات ومنظمات دولية المتعلقة بالهندسة حول العالم وهي، معهد مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (IEEE)، الجمعية العالمية للمهندسين المحترفين (NSPE)، جمعية المهندسات النسائية العالمية (SWE)، منظمة الهندسة نحو التغيير (E4C)، الجمعية النووية الأميركية (ANS)، هيئة النساء في الطاقة النووية (WiN)، وتحالف سكرم (Scrum Alliance).تتمتع الشمري بخبرة عمل واسعة كمهندسة محترفة، في مجال الهندسة النووية من خلال إنشاء محطات براكة للطاقة النووية التابعة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية (إينيك) في منطقة الظفرة من دولة الإمارات. وهي من المهندسات الإماراتيات الأوليات في العمل بشكل كامل ومتفرغ في موقع براكة (منطقة نائية).

مؤتمرات دولية ... المزيد

     
 

مهندسة متفوقة

والله مب هينه ها المهندسة، عبقرية! نتمنى لو يستضيفوها في التلفزون. صحيح مفخرة!

سعيد احمد المعمري | 2018-04-24

بنت الامارات

هذي بنت بلادنا الي نفتخر فيها ما شاء الله عليها كفو

حصة | 2018-04-23

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا