• الجمعة 08 شوال 1439هـ - 22 يونيو 2018م

أشادت بمبادرة «أمنتك بلادك»

«الهوية والجنسية»: رسالة محمد بن زايد نبراس للأجيال القادمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 يناير 2018

أبوظبي(الاتحاد)

ثمن معالي علي محمد بن حماد الشامسي رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسيّة، المبادرة الكريمة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتقديم تذكار «أمنتك بلادك» للمواليد الإماراتيين في عام 2018 عام زايد.

وأعرب عن خالص شكره وعظيم امتنانه لصاحب السمو ولي عهد أبوظبي على هذه اللفتة الكريمة، مؤكداً أن هذا التذكار الذي نقشت عليه صورة الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، يعكس النهج والروح الوطنية التي يتحلى بها أبناء الوطن، والقيم الأصيلة والمعاني السامية التي زرعها مؤسس الدولة، رحمه الله، في هذه الأرض الطيبة وفي نفوس أبنائها ليظل أبناء الإمارات مثالاً للوفاء والولاء وحب الوطن والانتماء إليه.

وأكد معاليه أن رسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان التي تضمنها التذكار للمواليد الجدد مستقبل هذه البلاد، ستكون نبراساً يضيء للأجيال القادمة الطريق ويقودهم للقيم النبيلة ويحميهم من كل ما يسوءهم، وستشكل تلك الرسالة لهم رابطاً حياً بينهم وبين قادتهم يذكرهم دائماً بأنّهم أبناء وطن الخير وزرع طيّب نبت في أرض طيبة.

وأوضح الشامسي أن إدارات الجنسية تلمست مشاعر السرور والفرح والامتنان عند أسر وذوي المواليد الجدد عند تسلمهم للتذكار والرسالة، وهو ما تجلّى في ما أعربوا عنه من بالغ السعادة، وما تقدّموا به من شكر وامتنان لسمو ولي عهد أبوظبي على هذه المبادرة الكريمة التي ستبقى ذكراها محفورة في قلوبهم وعقولهم ومنقوشة في ضمائر أبنائهم على مدى الأيام ومرّ الدهور.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا