• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

«الاقتصاد» توجه بسحب طرازات هوندا وفيات كرايسلر المعيبة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 يوليو 2017

بسام عبد السميع (أبوظبي)

يبدأ وكلاء عدد من السيارات في الإمارات، اليوم عمليات سحب «كرايسلر 300» بين 2011 و2014 ودودج تشارجر ودودج كوبيه ودودج دورانغو وغراند شيروكي مصنعة بين 2012 و2014، و«فيات فريمونت» أنتجت بين عامي 2011 و2015، بسبب مشكلتين في فيات إحداهما انطلاق الوسادات الهوائية، والثانية متعلقة بجهاز التعاقب، فيما يتم سحب طراز هوندا أكورد إنتاج الفترة بين 2013 و2016، بسبب حساسات بطاريات كونها معرضة لخطر الاشتعال، وذلك في حال توفر تلك الطرازات في الدولة.

ووجهت وزارة الاقتصاد أمس وكلاء الطرازات التي تم الإعلان عن استردادها عالمياً الجمعة الماضي بسحبها من السوق المحلية في حال وجودها وتطبيق إجراءات الاسترداد الآمن وفقا للممارسات التي نفذها الوكلاء سابقاً في عمليات الاسترداد، بحسب الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في الوزارة.وقال النعيمي لـ«الاتحاد» أمس« تتسلم وزارة الاقتصاد اليوم رسالة رسمية تتضمن وجود الطرازات السابقة من السيارات بالدولة أو عدم وجودها، وفي حال وجودها ستتضمن الرسالة عدد السيارات المباعة من هذه الأنواع وماليات سحبها من السوق وتوفير سيارة بديلة للعملاء خلال فترة الصيانة والتواصل مع العملاء عبر مراكز اتصال تلك الوكالات، إلى جانب النشر في الصحف اليومية لمدة 3 أيام باللغة العربية، وأي لغة أخرى لتعريف المستهلك بنوعية الاسترداد والسبل الوقائية، لافتا إلى أن أسباب الاسترداد تختلف ما بين الدواعي الوقائية أو الأسباب المتعلقة بالسلامة أو وجود عمليات استدعاء لذات السلعة خارج الدولة، أو إعلان الشركة المصنعة عن حملة استدعاء لسلعة كانت قد طرحتها في الأسواق.

وأكدت الوزارة أنها وضعت آلية لتفعيل استرداد السلع عن طريق موقع إلكتروني خاص.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا