• السبت 28 شوال 1438هـ - 22 يوليو 2017م

«بلدية دبي»: 30 ألف معاملة ترخيص بناء خلال النصف الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 يوليو 2017

آمنة الكتبي (دبي)

كشفت المهندسة ابتسام العامري رئيس قسم تراخيص البناء في بلدية دبي، عن زيادة مساحات البناء 24% خلال النصف الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وأوضحت أنه تم توزيع مساحات البناء المرخصة بنسبة 76% للمباني متعددة الطوابق، و15% للفلل السكنية والاستثمارية، و9% لمباني الخدمات والصناعي. وأضافت: بلغ عدد طلبات ترخيص البناء الجديد والإضافات التي قام قسم التراخيص باستلامها ومعالجتها 30 ألف طلب ترخيص، موضحة أنه بمعدل يومي نحو 250 معاملة ترخيص.

وبينت أن جميع طلبات الترخيص الجديدة والتعديلات والإضافات وغيرها من الخدمات يتم استلامها ومعالجتها وإصدار الرخص لها، ودفع رسومها المقررة بصورة إلكترونية.

وقالت العامري: أطلقت بلدية دبي مبادرة التفوق الهندسي للمكاتب الهندسية وشركات المقاولات وموردي مواد البناء العاملة بالإمارة، مبينه أن المبادرة عبارة عن نظام يهدف إلى تقييم المكاتب الهندسية وشركات المقاولات وموردي مواد البناء العاملة في الإمارة.

وأكدت رئيس قسم تراخيص البناء بأن التقييم يشمل ثلاثة محاور رئيسة، الأول هو محور «متطلبات التسجيل والتأهيل»، ومن خلاله يتم قياس مدى التزام المكاتب الهندسية، وشركات المقاولين بالمتطلبات الفنية والإدارية المرتبطة بمزاولة المهنة، وتوفيره لمتطلبات معايير المزاولة من ناحية الكادر الفني والعمالة والآليات وغيره، ومدى التزامه بمتطلبات التجديد السنوي وخلو سجله من المخالفات.

أما المحور الثاني «متطلبات العمل الفني والتصميم والمخططات والترخيص»، ومن خلاله يتم قياس مدى الالتزام بالأنظمة والقوانين والاشتراطات المنظمة لأعمال البناء، وكذلك مستوى التقديم الفني للمخططات ودقة البيانات والتقديم الصحيح من خلال النظام الإلكتروني للترخيص، كما يتم أيضا تقييم عدد المعاملات المرتجعة بسبب الأخطاء وتكرار تقديم المعاملات.

وأما المحور الأخير «متطلبات التنفيذ والإشراف على المشاريع»، وفيها يتم قياس مدى الالتزام بمتطلبات الأمن والسلامة، ومدى التقيد بالمخططات المعتمدة واشتراطات الترخيص واستخدام المواد المعتمدة، وكذلك يتم قياس المعرفة والالتزام بتقديم الطلبات ببيانات صحيحة ومكتملة، وأيضا يتم الأخذ بالاعتبار خلو المواقع الإنشائية من المخالفات الفنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا