• الاثنين 05 محرم 1439هـ - 25 سبتمبر 2017م

للقضاء على البؤر المرضية

تحصين 65% من الثروة الحيوانية في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 يوليو 2017

هالة الخياط (أبوظبي)

انتهى جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية من تنفيذ الحملة الثامنة لتحصين الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي التي استهدفت 65%من إجمالي الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي في القطاع التقليدي، بما يعادل مليوناً و941 ألفاً و687 رأساً من الماشية. وبين الجهاز أنه تم الانتهاء من الحملة الثامنة للتحصين في يونيو الماضي، فيما ستنطلق الحملة التاسعة للتحصين ضد الأمراض التي تصيب الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي سبتمبر المقبل، وتنتهي مايو المقبل.

وسيتم التركيز خلال الحملة على القضاء على البؤر المرضية للأمراض التالية، وذلك على مستوى الإمارة، وخاصة أمراض الحمى القلاعية في الضأن، الماعز والأبقار، طاعون المجترات الصغيرة في الضأن والماعز، وأمراض الكفت في الماعز.

وأوضح الجهاز بأنه تم تخصيص فرق تحصين في جميع المستشفيات والعيادات البيطرية التابعة لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في مختلف مناطق إمارة أبوظبي، حيث تم توفير اللقاحات وأجهزة ومعدات الترقيم اللازمة لجميع مراحل الحملة بما فيها لقاحات القطاع الخاص، مبيناً أنه سيتواصل تفعيل تطبيقات برنامج التحصين على نظام تعريف وتسجيل الحيوانات ليتم تحديث بيانات جميع الحيوانات المستهدفة وترقيم الحيوانات الجديدة خلال هذه الحملة. ويستهدف الجهاز ضمن حملات التحصين السنوية القضاء على البؤر المرضية للأمراض الوبائية في القطاع التقليدي، والمتمثلة في القطاع التقليدي بالحمى القلاعية في الضأن، الماعز والأبقار، طاعون المجترات الصغيرة في الضأن والماعز، وجدري الضأن والماعز، ومرض الكفت في الماعز.

ويترافق مع حملات التحصين تنظيم فعــاليات إرشادية حــول الإدارة الصحية للقطيع، والتي تتمثل في تعريف المربيين بأفضل الممارسات التي تساعد في وقاية الحيوان من الإصابة بالأمراض ومنع انتشار الأمراض حال حدوثهـــا، ومن هذه الممارسات كيفية إدخال الحيوانات الجديدة للقطيع، معرفة السلوك الطبيعي للحيوان السليم بما يسهل التعامل مع الحالات المرضية في بداياتهــا، الالتزام بالجرعات الموصى بهــا في العلاج، وتطبيق البرامج الوقائية التي ينفذها الجهــاز وغيرها من الممارسات.

وأكد الجهاز أن الحملة تأتي ضمن جهود الجهاز المستمرة في تعزيز فعالية نظام الأمن الحيوي للوقاية من الأمراض والآفات، وتنمية وحماية الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي، حيث يضع الجهاز الخطط والبرامج المتكاملة لمكافحة الأمراض والآفات عند الحيوان والوقاية منها، وذلك بهدف الحفاظ على الثروة الحيوانية المحلية وحمايتها، وتوفير احتياجات المستهلكين من اللحوم والمنتجات الحيوانية ذاتياً، وتجنب الأخطار الناشئة عن ظهور أمراض وبائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا