• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

أهدى الميدالية إلى روح حيايي

القايد ينتزع برونزية «مونديال» بارالمبية «ألعاب القوى»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 يوليو 2017

أسامة أحمد(لندن)

انتزع محمد القايد بطلنا الأولمبي برونزية سباق 100 متر تي 34 على الكراسي المتحركة، محققاً إنجازاً جديداً لرياضة «أصحاب الهمم» مساء أمس الأول بالملعب الأولمبي في «مونديال لندن» لألعاب القوي - وهو الحاصل على ذهبية 800 متر في دورة ألعاب ريو، التي تعد الأولى في تاريخ ألعاب القوى خلال مشاركاتها بالدورات البارالمبية،- وذلك بعد سباق مثير كان له المردود الإيجابي على المستوى الفني العام، للسباق ليحلق التونسي وليد كتيلة بالميدالية الذهبية تاركاً الفضية لأستراليا، بينما كان المركز الثالث والميدالية البرونزية من نصيب القايد الذي ذرف الدموع وهو يهدي الميدالية إلى روح زميله عبدالله حيايي فقيد الإمارات وأصحاب الهمم الذي توفي بالملعب قبل انطلاق البطولة.

نجح بطلنا القايد في ضرب أكثر من عصفور بحجر واحد، وحقق المراد بالوصول إلى منصة التتويج أمام 26 ألف متفرج بالملعب الأولمبي والذي أعاد مشهد «بارالمبية» لندن 2012، من حيث الحضور الجماهيري الغفير الذي ظل يؤازر اللاعبين مما ألهب حماسهم في مشهد رائع أكد حب الجمهور الإنجليزي لهذه الفئة.

كما نجح القايد بحصوله على الميدالية البرونزية في تخطى الصعاب وتجاوز حالة الحزن والصدمة الكبيرة اللتين خيمتا على البعثة، بعد وفاة فقيد أصحاب الهمم، ليواصل مسيرته الناجحة في حصد الألقاب، خاصة أنه يسعى لتكرار مشهد حصوله على ذهبية «ريو 2016» في «مونديال لندن» بعد أن ارتدى قفاز التحدي من جديد.

وهنأ محمد محمد فاضل الهاملي رئيس اللجنة البارالمبية الإماراتية، عضو اللجنة البارالمبية الدولية رئيس البعثة، بطلنا الأولمبي على الإنجاز الذي حققه وإصرار القايد من أجل الوصول إلى منصة التتويج.

ووصف الهاملي الميدالية الأولى لـ «أصحاب الهمم» في «المونديال» بأنها بداية الخير، مشيراً إلى أن القايد من اللاعبين المجتهدين القادرين على ترك بصمة لرياضة أصحاب الهمم في أي لحظة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا