• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

لوائح البطولة تحرم دينلسون من المشاركة

«العنابي» يغادر إلى القاهرة للمشاركة في البطولة العربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 17 يوليو 2017

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

تغادر صباح اليوم بعثة فريق الوحدة إلى القاهرة للمشاركة في بطولة الأندية العربية، ويتقدم أعضاء البعثة عضوا مجلس إدارة شركة كرة القدم سالم خليفة الشامسي وعبدالله سالم الجنيبي، إلى جانب الجهاز الإداري برئاسة عبدالباسط الحمادي مدير الفريق الأول، والجهاز الفني بقيادة المدير الفني الروماني ريجيكامب، و22 لاعباً هم: محمد الشحي، حمدان الكمالي، سلطان الغافري، محمد المنهالي، سالم سلطان، راشد علي، خليل الحمادي، تيجالي، جوجاك، مراد باتنا، شانج ريم، سعيد المسماري، عبدالله الظنحاني، محمد سيف راشد، سهيل المنصوري، ناصر عبدالهادي، خالد باوزير، محمد عبدالباسط، محمد حسن الشامسي، عبدالرحيم أهلي، سالم البلوشي، ومحمد راشد الحمادي.

ويغيب عن الفريق البرازيلي دينلسون، ذلك لأن لوائح البطولة تفرض على كل فريق المشاركة بأربعة أجانب كحد أقصى، رغم المحاولات التي بذلها الوحدة طيلة الفترة الماضية لضمان مشاركة اللاعب البرازيلي الذي لا يزال مقيداً في صفوف النادي، كما يغيب عن الوحدة الدوليون إسماعيل مطر، محمد العكبري، طارق الخديم، أحمد العكبري، أحمد راشد، محمد راشد، خالد الظنحاني وعبدالله الكربي.

وأكد عبدالباسط الحمادي مدير الفريق، أنه تم إنهاء كل التحضيرات للمشاركة في البطولة، حيث يخوض الفريق مساء اليوم أول تدريباته، على أن تتواصل بعد ذلك بواقع مرتين يومياً، حتى موعد خوض المباراة الأولى.

وكشف الحمادي أن لاعبي المنتخب الأول إسماعيل مطر وطارق الخديم يخضعون للراحة حتى يوم 20 الشهر الجاري، لينتظموا بعد ذلك في تدريبات خاصة في مقر النادي، تحت إشراف المعد البدني، على أن يلتحق لاعبو المنتخب الأولمبي بالتدريبات فور رجوع الفريق من مصر.

وعن فرص الوحدة في المنافسة بالبطولة العربية رغم غياب ثمانية لاعبين مهمين، أكد الحمادي أن الأمر سيكون صعباً؛ لأن البطولة هي الاستحقاق الأول بالنسبة له مع الوحدة، كما أن الفريق لم يتم إعداده بشكل كافٍ إلى جانب الغيابات المؤثرة، مضيفاً: «نهدف من مشاركتنا إلى الاحتكاك القوي، إذ نعتبرها بمثابة فترة أولى للإعداد للمشاركات المقبلة، آملاً أن يخرج اللاعبون بأكبر قدر من الفوائد الفنية الممكنة، وهذا الأمر لا يعني أن الفريق لن يقدم كل ما في جعبته للمنافسة، كما أن المشاركة تعتبر فرصة مهمة لبعض اللاعبين لإثبات حضورهم الفني في ظل غياب زملائهم الدوليين، مثل خالد باوزير ومحمد الشحي اللذين كانا معارين في الموسم الماضي للوصل والظفرة».

وأكد الحمادي أنه بعد انتهاء البطولة، فإن الفريق سيخضع لفترة راحة يحددها المدير الفني، على أن يغادر الفريق بعد ذلك إلى معسكر النمسا، وتحديداً يوم الثامن من أغسطس المقبل، وسيستمر المعسكر حتى يوم 29 من الشهر نفسه، على أن يتخلله خوض مواجهات قوية أمام فريقين نمساويين ومنتخب عمان الأول ولاتسيو الإيطالي، ويخوض الفريق بعد العودة من المعسكر مباراة ودية في أبوظبي يوم 3 أو 4 سبتمبر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا