• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م
  02:03    زيارة مفاجئة لبوتين الى قاعدة حميميم الروسية في سوريا        02:03     بوتين يجتمع مع الرئيس السوري بشار الأسد في قاعدة حميميم الجوية        02:05    بوتين يأمر بسحب القوات الروسية من سوريا        02:13    بوتين يقول إن القوات الروسية والسورية دمرت واحدة من أقوى الجماعات الإرهابية العالمية خلال نحو عامين فقط        02:36    بوتين: روسيا ستحتفظ بقاعدة حميميم الجوية وقاعدة طرطوس البحرية في سوريا    

كتبها محمود فهمي إبراهيم ولحنها عزت الجاهلي

عبد المطلب «حبيتك وبحبك»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 أغسطس 2017

القاهرة (الاتحاد)

«حبيتك وبحبك وححبك على طول، موش خاين ونسيتك زي إنت ما بتقول، حبيتك وبحبك وححبك طول عمري، اصفالي من قلبك سلمت إليك امري، وحياتك وعيونك ما في غيرك بخيالي، كوني انسى أو أخونك ده ما يخطر على بالي» مقدمة واحدة من روائع أغنيات سلطان الطرب محمد عبدالمطلب، وهي من كلمات الشاعر محمود فهمي إبراهيم الذي كتب عدداً من الأغنيات الناجحة، ومنها ما شدا به فريد الأطرش، مثل «تعالى سلم» و«يا بنت بلدي» و«وحداني» و«نورا»، ولحنها عزت الجاهلي الذي لحن برامج إذاعية، ومنها «دندرمة» و«مدينة الملاهي»، وبرع في تلحين المونولوجات الفكاهية الانتقادية لسيد سليمان وإسماعيل يس وفتحية شريف وثريا حلمي ومحمد الجنيدي وسعاد أحمد ومحمد كامل ومحمود شكوكو، كما لحن لشادية ومحمد قنديل وليلى مراد وفايزة أحمد وكارم محمود.

وكان الموسيقار الراحل عمار الشريعي من أشد المعجبين بهذه الأغنية، وخصص حلقة كاملة للحديث عنها في برنامجه الشهير «غواص في بحر النغم»، وقال عنها: «ما هذا الجمال في الأغنية، فالنص عربي صريح وفصيح جداً مليء بالضاد، يعجبني شعر محمود فهمي إبراهيم في قدرته على الجمع بين الماضي والمضارع والمستقبل، وتحديداً في مقطع: ولاحيأس من بعدك ولا اشبع من قربك، انا راضي بأسايا وهنايا في رضاك، من قالك يا منايا، اني أقدر انساك، انا عيني اللي تجاوبك، وتصارحك وتقول، حبيتك وبحبك وححبك على طول»، مضيفاً أن تقطيعاته وتقسيماته وتفكيره في كتابته لذيذ وجميل. وعن عزت الجاهلي، قال إنه «الملحن الذي حمل السينما المصرية على أكتافه طويلاً، سواء من خلال الألحان الموسيقية أو الرقصات، وهو ملحن عربي أصيل يدخلنا من الراست إلى البياتي إلى النهاوند والسيكا، من خلال عنقود مقامي، وبرع في تلحين الجملة الواحدة في كل جمل الأغنية بلحنين مختلفين، لقد كان فاهماً وواعياً وعلى معرفة بأدق التفاصيل التي يريد إيصالها»، مشيراً إلى أن «عبدالمطلب تألق في أداء الأغنية بسلطنة وجمال وقفلات أكثر من رائعة، وكان أداؤه أشبه بجواد عربي أصيل ممتلئ بالذكورة والكبرياء وأشياء موسيقية لا تتكرر بسهولة، وخصوصاً في القفلات الحادة في كل مقاطع الأغنية، وهو ما يتضح في مقطع: حبيتك من قلبي وبروحي ووجداني، وده وعد ومتخبي في زمانك وزماني، والحلم اللي في بالي أنا عشت في دنياه، وحعيشو طوالي ولا افكر في سواه، أنا بين قلبي وقلبك ياحبيب قلبي رسول، حبيتك وبحبك وححبك على طول».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا