• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

الحزن كبير والفخر أكبر بتضحيته في سبيل الوطن

الفجيرة تشيع الشهيد محمد الحساني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 أغسطس 2017

السيد حسن (ضدنا)

شيّع أهالي منطقة ضدنا والمناطق المتاخمة لها في الفجيرة عصر أمس، جثمان الشهيد محمد سعيد الحساني، شهيد الواجب الوطني الذي استشهد في شبوة في اليمن، إثر خلل فني في مروحية أجبرها على الهبوط اضطرارياً، ما أسفر عن استشهاد 4 من جنود الإمارات البواسل الذين يحاربون قوى الشر من الحوثيين والمخلوع صالح؛ بهدف إعادة الحق إلى أصحابه في اليمن.

وشهد تشييع جنازة الشهيد الحساني، جمْع غفير من المواطنين والمقيمين في منطقة ضدنا ودبا ورول ضدنا وشرم والبدية، وغيرها من المناطق القريبة، وأدى الأهالي صلاة الجنازة على جثمان الشهيد في جامع ربيعة بن عامر، ومن ثم ساروا به إلى مثواه الأخير، حيث ووري الثرى في مقبرة ضدنا وسط مشاعر الحزن والفخر للأهل والمنطقة باستشهاده في أداء واجبه الوطني.

والشهيد محمد سعيد الحساني التحق للعمل في القوات المسلحة عام 1995، وعمل في اليمن ضمن قوات التحالف العربي منذ عام ونصف العام، وهو أب لـ 6 أبناء، وهم راشد 15 سنة، وعبد الرحمن 10 سنوات، ومريم 9 سنوات، وسعيد 8 سنوات، وإبراهيم 7 سنوات، وعبد الله 5 سنوات، ويبلغ عمره 39 عاماً قضى جلها في خدمة الوطن في مواقع عدة داخل الدولة وخارجها كما في اليمن.

عاش صادقاً خيّراً

وقال علي سعيد الحساني، شقيق الشهيد: «إننا لا نقول ما يغضب الله، ولكننا نشعر بالحزن الشديد لفراق الشهيد محمد، وفي الوقت ذاته نشعر بالفخر بأن يكون لنا شقيق شهيد ضحى كما ضحى الآخرون من أجل الإمارات، ومن أجل أن نحيا نحن في استقرار وأمان». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا