• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

10 % تراجعاً في أسعار الأسماك

عودة محدودة للصيد في الفجيرة وكلباء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 أغسطس 2017

السيد حسن (الفجيرة)

عادت حركة الصيد بشكل جزئي لموانئ الفجيرة وكلباء، فيما يتوقع تحسنها مع نهاية فصل الصيف، وبدء دخول موسم الشتاء وعودة الصيادين من إجازاتهم.

وشهد سوقا السمك في الفجيرة تراجعاً في الأسعار بعد بدء حركة الصيد جزئياً، بنسبة 10% في سوق الفجيرة، و15% في سوق كلباء.

وقال محمود الشرع رئيس جمعية الصيادين في الفجيرة: «مهنة الصيد بدأت العودة تباعاً، بعد غياب الصياد والآسيويين في إجازات داخل بلادهم، وهناك تحسن ملحوظ في حركة الصيد، وإن كانت بشكل عام لم تصل إلى شكلها النهائي»، لافتاً إلى أن عودة حركة الصيد في بداية شهر سبتمبر تسهم بشكل فعال في خفض أسعار الأسماك بشكل كبير، كما تتراجع معه كميات الأسماك غير الطازجة التي يعانيها السوق طوال فترة الصيف.

وذكر الشرع أن عدد الصيادين العاملين في جميع موانئ الصيد بالفجيرة 1728 صياداً، بينهم 849 مواطناً، و879 آسيوياً، ويصل عدد قوارب البترول في الفجيرة 840 قارباً، بالإضافة إلى 9 قوارب ديزل.

وبلغت كميات الأسماك التي تم صيدها في الفجيرة خلال العام الماضي 12.533 طناً من الأسماك الطازجة، يصدر الكثير منها لأسواق خارجية والباقي يباع للسوق المحلي.

وقال محمد إبراهيم بن شمل نائب رئيس جمعية الصيادين في كلباء: «الحركة في كلباء ما زالت بطيئة، وتكاد تكون متوقفة، ويبدأ الموسم في العودة بشكل كامل مع بداية شهر سبتمبر، وإن كانت الأسعار تراجعت نسبياً في سوق السمك بكلباء، إلا أن المستهلك لن يشعر بالراحة في الأسعار إلا بعد عودة الصيد.

وأعرب عدد من المواطنين والمقيمين عن ارتياحهم لانخفاض أسعار الأسماك في سوق الفجيرة، ووصفوها بأنها متوسطة.

وقال يوسف عبدالله الزيودي الشعري يبدأ من 25 إلى 20 درهماً للكيلو، والكوفر السعر نفسه، والكنعد يسجل 40 إلى 45 للكيلو، وهو موجود بكثافة في السوق، بينما الروبيان يبدأ من 25 درهماً. من جانبه، قال خليل إسماعيل البلوشي: «السوق خلال اليومين السابقين كان هادئاً، وأنا لا أعلم سر الارتفاع وسر الانخفاض في الأسعار».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا