• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

طلب تأكيداً على تقرير المصير لكردستان

بارزاني يشترط «ضمانات» أميركية لتأجيل الاستفتاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 أغسطس 2017

أربيل (وكالات)

كشف هيمن هورامي مستشار رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني، أن الأخير طلب من وزير الخارجية الأميركي ريكس تيرلسون أثناء محادثة هاتفية ليل الخميس الجمعة‏‏، «البديل والضمانات» التي يمكن أن تقدمها الولايات المتحدة بشأن الاستقلال لشعب كردستان مقابل تأجيل الاستفتاء المزمع إجراؤه في 25 سبتمبر المقبل. بينما أكد وزير الخارجية العراقي السابق، هوشيار زيباري الذي يشغل حالياً منصب مستشار لبارزاني، أن أكراد العراق سيجرون الاستفتاء على الاستقلال في موعده كما هو مقرر رغم الطلب الأميركي بتأجيله. وكتب هورامي على صفحته في فيسبوك، «الرئيس بارزاني ومقابل دعوة تيلرسون لتأجيل الاستفتاء، أعلن بشكل واضح أنه يريد البديل والضمانات الأميركية بشأن حق تقرير المصير لشعب كردستان».

وأمس الأول، أفاد بيان لرئاسة كردستان على موقعها الإلكتروني أن تيلرسون اتصل هاتفياً ببارزاني، معرباً عن رغبة واشنطن في تأجيل الاستفتاء على استقلال الإقليم و«تأييدها استمرار المباحثات والمفاوضات بين الإقليم وبغداد». كما أشاد الوزير الأميركي بقرار أربيل تشكيل وفد رفيع المستوى من الإقليم إلى بغداد للتفاوض معها حول الأمور السياسية، ومستقبل العلاقات بين الجانبين. وكان بارزاني اعتبر أن «الشراكة والتعايش السلمي الذي كان يشكل الهدف الرئيس لكردستان مع العراق في المراحل التاريخية المتعاقبة التي مر بها الجانبان، لم يتحقق، لذلك سيمضي شعب كردستان في طريقه وسيقرر مصيره».

إلى ذلك، أعلن عضو الوفد المفاوض لبغداد المكلف من قبل اللجنة العليا للاستفتاء روز نوري شاويس أمس، أن الوفد ليست لديه أي «خطوط حمراء» تجاه أي جهة سياسية خلال الاجتماعات التي سيجريها في بغداد اعتباراً من غد الإثنين.