• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

4 ظواهر مثيرة في ضربة البداية

«البلو مون» و«الفراعنة» و«الفتى الذهبي» يشعلون «البريميرليج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 أغسطس 2017

محمد حامد (دبي)

انطلق دوري الإنجليز على وقع الإثارة والندية والقوة البدنية غير المعترفة بطبيعة الجولة الأولى، والتي يفترض أن تكون باهتة بدنياً وفنياً، إلا أن ما قدمته الأندية الإنجليزية في حمى البداية جعل دوريها يبدو وكأن أسابيع عدة مرت منه. فقد كان الأداء البدني القوي حاضراً بصورة لافتة، كما أن معدل الأهداف والإثارة، والرغبة الحقيقية من الأندية الصغيرة قبل الكبيرة في تحقيق نتائج إيجابية كان لها مفعول السحر في رفع وتيرة حمى الانطلاق.

وظهر «مان سيتي» بشبابه الواعد الذين يتمتعون بموهبة لافتة بصورة جيدة في ضربة البداية، وأشار جوارديولا الذي يصنع ما يسمى «بيب تيم» على طريقة «البارسا» إلى أنه مدين بالكثير لإدارة النادي التي ساعدته على تجديد شباب «سيتي»، والتعاقد مع عدد من النجوم الصغار أصحاب المواهب الذين يمكنهم جلب البطولات، والمنافسة بقوة على الساحتين القارية والمحلية

كما شهدت مباريات الجولة الأولى ظواهر ووقائع مثيرة، منها أن البطل يسقط في ضربة البداية للمرة الثانية في تاريخ المسابقة، واللافت في الأمر أن هذا السيناريو يتكرر للموسم الثاني على التوالي، كما عاد وين روني لفريق طفولته إيفرتون، بل وتمكن من التسجيل في المباراة الرسمية الأولى بـ «البريميرليج» بعد انتقاله من «اليونايتد» للفريق «الأزرق»، وشهدت ضربة البداية تألقاً لافتاً من نجوم مصر محمد صلاح وأحمد حجازي ومحمد النني، وكان تألقهم بين التسجيل وصناعة الأهداف والحصول على لقب أفضل لاعب في المباراة.

شباب سيتي

01 نجح «مان سيتي» بتشكيلته الشابة الواعدة التي تجمع بين الموهبة والوعي التكتيكي في أن يحقق الفوز في مباراته الأولى على برايتون بهدفين دون مقابل، وأقر بيب جوارديولا أن سقف طموحاته يتجاوز مجرد تحقيق الفوز، بل يسعى لأن يكون الفوز مشفوعاً بالأداء الجذاب والفعال، وتابع: أشكر إدارة النادي التي جددت دماء الفريق بالعناصر الشابة، لدينا فريق يمكنه أن يقدم الكثير في السنوات المقبلة، لدينا جوندوجان وساني ووبيرناردو سيلفا وميندي وغيرهم من العناصر الجيدة، يجب أن نتحسن على مستوى الأداء الهجومي الفعال، ويظل تحقيق الفوز في ضرب البداية من الأمور الجيدة، فريقي لم يتوقف عن الحركة طيلة 90 دقيقة، كما أن مرمانا لم يتهدد إلا مرة واحدة، وهذا ليس سهلاً في «البريميرليج». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا